محافظات

محافظ الإسكندرية يوقع بروتوكول مع تحيا مصر لتنفيذ «شارع 306» بإحدى شوارع المحافظة

كتب – حمدى شهاب:

وقع الاستاذ الدكتور عبد العزيز قنصوه ،محافظ الإسكندرية  بروتوكول تعاون مع صندوق تحيا مصر والذي يمثله الأستاذ إبراهيم كرم، المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر و شركة أسواق مصر اكسبريس للتطوير والإدارة والذي يمثلها الأستاذ أسامة الشافعي رئيس مجلس إدارة الشركة  ،لإنشاء “شارع 306” على الأرصفة الكائنة في شارع إستاد الجامعة مع أبو قير بمنطقة الازاريطة بالشاطبي ، من أجل التوسع في المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ودعم الشباب وتوفير فرص عمل تكفل لهم حياة كريمة،  جاء ذلك بحضور السيد أحمد جمال نائب المحافظ، و اللواء حمدي الحشاش سكرتير عام مساعد المحافظة.

وأكد المحافظ أن هذا المشروع يأتي تنفيذا لتوجه الدولة نحو دعم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر و حرصا من محافظة الإسكندرية على التعاون مع جميع الجهات المهتمة بدعم الشباب و توفير فرص عمل جديدة لهم، من خلال إنشاء مناطق تجمع لتلك المشروعات ذات تصميم حضاري وفي إطار قانوني يضمن الحفاظ على المظهر الحضاري للمدينة و القضاء على العشوائية ، و التوسع في المناطق الترفيهية ، ووضع حلول جذرية لاشكالية إشغال الطريق والباعة الجائلين وما ينبثق عنها من مظاهر غير حضارية.

وأوضح المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر أن معايير اختيار الشباب الذين سيعملون في  المشروعات تتسم بأكبر قدر من و الحيادية و النزاهة والشفافية و تكافؤ الفرص بعدما تم وضع مجموعة من المعايير والشروط يمكن لأي شاب أن يطلع عليها، ويتقدم للمشروع عبر الموقع الالكتروني، دون تدخل بشري من أحد، داعياً الشباب لمتابعة الموقع الالكتروني http://street306.com/ar/  بصفة مستمرة، للتعرف على مواعيد الافتتاح وشروط التقديم. مشيرا بأنه سيتم افتتاح عدد من مواقع «شارع 306» خلال الأيام المقبلة،  بهدف توفير العديد من فرص العمل للشباب، ودعم رواد الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وإحداث نقلة حضارية في مجال تقديم الوجبات السريعة، والحرف اليدوية والتراثية.

ومن جانبه، أشار رئيس مجلس إدارة شركة أسواق مصر إكسبريس للتطوير والإدارة، إحدى الأذرع الاستثمارية لصندوق تحيا مصر، إن المشروع سيحقق طفرة اقتصادية كبيرة، بتحويله نسبة كبيرة من الإقتصاد الموازي إلى اقتصاد رسمي، وإنشاء 150 موقعاً بمختلف أنحاء الجمهورية، توفر 30 ألف فرصة عمل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق