محافظات

محافظ الإسكندرية يعقد مؤتمرا مجتمعيا لعرض مشروعات تعزيز قطاع الصحة والمجلس الأعلى للصحة بالثغر

كتب – حمدى شهاب:

عقد الأستاذ الدكتور عبد العزيز قنصوه محافظ الإسكندرية اليوم ، اجتماعا مجتمعيا موسعا ، لعرض مجهودات المجلس الأعلى للصحة في مشروعات تعزيز قطاع الصحة بالثغر ، وذلك بحضور الأستاذ الدكتور محورد الزلباني مستشار المحافظ للشئون الصحية ، و أحمد جمال نائب المحافظ ، واللواء أحمد بسيوني سكرتير عام المحافظة ، واللواء محمد عبد الوهاب السكرتير العام المساعد .

في بداية اللقاء رحب المحافظ بالحضور ، مقدما لهم الشكر وللمجتمع المدني ومجتمع رجال الأعمال على دعمهم الدائم لكافة المشروعات القائمة بالإسكندرية ، وأشار إلى أن المحافظة لديها خطة تعمل من خلالها لتطوير كافة القطاعات ، ومن أهمها تطوير شبكة الصرف الصحي وتطوير منظومة النقل الجماعي وتأهيل ورفع كفاءة الطرق والرصف ، إلى جانب اختيار ١٠ مناطق سكنية لتطويرها بالكامل ، على رأسها تطوير وإحياء منطقة محطة الرمل ووسط المدينة ، وغير ذلك من القطاعات الهامة والمشروعات التي تهم المجتمع السكندري .

 

وأوضح المحافظ إلى أنه من ضمن القطاعات التي تولي لها المحافظة اهتماما خاصا ، وأنشأت لها لجان ومبادرات هي قطاعي الصحة والتعليم ، لافتا إلى أن المحافظة قامت بتفعيل دول المجلس الصحي بالإسكندرية بالتنسيق بين كافة الجهات المسئولة عن القطاع الصحي الحكومي والخاص لتعظيم استفادة المواطن السكندري وخاصة الأكثر احتياجا من الخدمات المؤداه في كافة هذه القطاعات ، وأكد أن هذه المباردة تأتي لدعم وتطوير الخدمات الصحية الأولية وخدمات طب الطوارئ والطب الحرج من خلال دعم المجتمع المدني وقطاع الصناعة والذي نثق جميعا في حرصه الشديد على المشاركة المجتمعية تجاه أهالي المدينة .

 

وخلال اللقاء تم استعراض أهم مشروعات قطاع الصحة بالإسكندرية وهي تطوير أقسام الطوارئ بمستشفيات أطفال الأنفوشي وفوزي معاذ وأطفال الرمل ” ونجت ”  ، وتطوير قسم الطوارئ وإنشاء وحدات مغلقة بمستشفى رأس التين العام ، وتطوير مبنى الملاحظات وإنشاء مركز جهاز هضمي وكبد بمستشفى الحميات ، وتطوير وتجهيز ٢٤ وحدة رعاية صحية أساسية ب ٨ مناطق طبية لرفع كفاءتها لتكون وحدات نموذجية من أجل رفع مستوى الخدمة الطبية المقدمة للمرضى ، فضلا عن تنمية الموارد البشرية في مجال الطوارئ والعنايات المركزة ، وميكنة خدمات الطوارئ عن طريق إنشاء خط ساخن بين المستشفيات ، وعمل تطبيق إلكتروني على الهواتف المحمولة وربطه بهيئة الإسعاف والمستشفيات بالإسكندرية ليتمكن متلقي الخدمة من طلبها إلكترونيا ويتمكن مقدمي الخدمة من متابعتها حتى وصولها المستشفى ، علاوة على تطبيق نظم الخرائط الجغرافية GIS في مجال الصحة والعلاج عن بعد .

 

شارك في الاجتماع الأستاذ أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف التجارية المصرية ، والأستاذ محمد صبري رئيس جمعية رجال الأعمال ، والدكتور علاء عثمان وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية وممثلي القطاع الصحي بالإسكندرية ، وبعض أعضاء مجالس إدارات شركات البترول ، وبعض أعضاء مجلس النواب عن الإسكندرية ، وبعض أعضاء مجالس إدارات النوادي ، وومثلي المجتمع المدني .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق