الأسرة

أعشاب للشرب مفيدة خلال شهر الصوم

توجد مجوعة من الأعشاب المناسبة خلال فترة الصوم لما لها من خصائص علاجية لأعضاء الجسم، وكذلك كونها مطهرة ومهدئة للجهاز الهضمي إضافة إلى كونها خالية من الكافيين.

شاي النعناع:

السبب الأول لاستخدام مشروب النعناع هو تهدئة المعدة. حتى غذا لم يكن لديك مشاكل في المعدة من قبل، فلتعلم أن النعناع مشروب مهدئ يساعد على الاسترخاء. وسنذكر بعض الخصائص الأخرى لشاي النعناع وهي: تحسين الهضم، تخفيف الألم، التخلص من الالتهابات، استرخاء الجسم والعقل، علاج رائحة الفم الكريهة وتقوية جهاز المناعة.

شاي الكركديه:

شاي الكركديه يعتبر شاي رائع للمساعدة في إزالة السموم من الكبد، لذا هو مطهر جيد للأعضاء الداخلية. فيما يلي بعض الحقائق الممتعة الأخرى حول شاي الكركديه وهي تشمل: التخفيف من ارتفاع ضغط الدم وخفض الكوليسترول في الدم، فضلاً عن مشاكل الجهاز الهضمي والجهاز المناعي والالتهابات. زلا شك أنه يساعد في علاج أمراض الكبد.

شاي جذور الهندباء:

شاي جذور الهندباء Dandelion Root له نكهة ترابية لكنه علاج فعال للتخلص سموم من الكبد وكذلك التخلص من السموم المخزنة في الجسم عامة.

وهناك خصائص أخرى لشاي جذور الهندباء وهي كالتالي: مدر طبيعي للبول، مما يسمح للكبد بالتخلص من السموم بسرعة أكبر. كما أنه يساعد على تقوية الجهاز المناعي، وتحقيق التوازن بين مستويات السكر في الدم، وتخفيف حرقة ومشاكل الجهاز الهضمي.

شاي السوبا (الحنطة السوداء):

الحنطة السوداء التي تسمى باسمها في اللغة اليابانية سوبا أو صوبا هي عبارة عن بذور فاكهة أقرب إلى الراوند،  يمكن أن توضع في الماء الساخت كشاي أو تطحن الى دقيق وتستعمل في صنع الخبز وغيره. هناك اعتقاد خاطئ حولها بأنّها أحد أنواع الحبوب، فهي ليست قمحاً وليس لها علاقة بالقمح أو مايُسمى بِالحبوب الكاملة. وتكتسب الحنطة السوداء أهمية مستمرة بسبب قيمتها الغذائية العالية وتأثيراتها الجيدة على الصحة. وإليكم بعض الحقائق العضوية عند شربها كشاي: تخفيض ضغط الدم، الوقاية من أنواع معينة من السرطان، إدارة مرض السكري، تحسين مستويات الهضم والكوليسترول، تقوية نظام المناعة المعزز، القضاء على حصاة المرارة، الوقاية من نوبات الربو، منع الإمساك والحالات المعوية الأخرى. يمكن أن تعزى هذه الفوائد في الغالب إلى مجموعة رائعة من البروتينات والمعادن ومضادات الأكسدة والمركبات العطرية الموجودة في الحنطة السوداء.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق