Exclusiveأخبار مصر

وزير القوي العاملة : مصر حريصة علي توافق تشريعاتها معايير العمل الدولية

تخفيض الحدود الدنيا اللازمة لتشكيل المنظمات النقابية

كتب – سمير عبد الشكور:

أحالت الحكومة إلي مجلس النواب مشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون المنظمات النقابية العمالية وحماية حق التنظيم رقم 213 سنة 2017 ، تنفيذا لتوصية لجنة الخبراء بمنظمة العمل الدولية وذلك بتخفيض الحدود الدنيا اللازمة لتشكيل المنظمات النقابية ، وإلغاء العقوبات السالبة للحرية، لتعزيز امتثال مصر لمعايير العمل الدولية .

أعلن ذلك محمد سعفان وزير القوي العاملة ، مشدداً علي أن الدولة المصرية تحركت علي الفور لمعالجة تلك الملاحظات  التي أبدتها لجنة الخبراء والتي سوف تعرض تقريرها في هذا الشأن علي لجنة معايير العمل الدولية المنبثقة عن مؤتمر العمل الدولي في دورته 108 التي تعقد بمقر الأمم المتحدة في 10 يونيو المقبل بجنيف.

وأوضح وزير القوي العاملة أن الوزارة قامت بعرض ملاحظات لجنة الخبراء على المجلس الأعلى للحوار المجتمعي في مجال العمل والذي يضم في عضويته ممثلين عن منظمات أصحاب العمل ومنظمات العمال والحكومة، وقد وافق المجلس على إجراء التعديلات اللازمة على القانون ، وأوصي بإحالتها إلي مجلس الوزراء الذي وافق بدوره عليها تمهيدا لإحالتها لمجلس النواب لمناقشتها وإصدار التعديل اللازم.

وقال سعفان: إن التعديل نص علي تخفيض عدد العمال اللازم لتشكيل اللجنة النقابية إلى 50 عاملا بدلا من150 عاملا، وتخفيض عدد اللجان النقابية اللازم لتشكيل نقابة عامة إلى 10 لجان بدلا من 15 لجنة ، وتخفيض عدد النقابات العامة اللازم لتشكيل اتحاد عام إلى 7 نقابات بدلا من 10 نقابات عامة .

كما نص التعديل علي  تخفض عدد العمال اللازم بالنقابة العامة إلى 15 ألف عامل بدلا من 20 ألفا ، وعدد العمال اللازم بالاتحاد العام  إلى 150 ألفا بدلا من 200 ألف .

وأكد وزير القوي العاملة أن التعديلات الغت ما أبدته لجنة الخبراء بشأن العقوبات السالبة للحرية الواردة في القانون الحالي بتعديلها بنحو كامل والاكتفاء بعقوبة الغرامة المالية فقط .

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق