Exclusiveأخبار مصر

سعفان” يبحث مع “هواوي” تدريب العاملين علي أحدث النظم التكنولوجية لتتوافق مع رؤية مصر 2030

كتب – سمير عبد الشكور:

التقي محمد سعفان وزير القوى العاملة، بمكتبه بديوان عام الوزارة، ماكس وي، الرئيس الإقليمي لشئون التدريب والشئون الإدارية بشركة هواوي  لبحث سبل التعاون المشترك في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بين الجانبين.

وشدد الوزير علي أن الفترة المقبل تتطلب زيادة  التعاون المشترك بين  الجانبين لتطوير وزيادة كفاءة العاملين بوزارة القوى العاملة، مؤكداً انتقاء واختيار أكفأ العناصر تأثيرًا التي سيتم الاعتماد عليها، لقدرتهم على خوض غمار هذه التجربة الفريدة من تدريب على أحدث النظم التكنولوجية، للتواكب مع تحول الدولة إلى النظام الرقمي، الذي يتطلب تدريب موظفي الجهاز الإداري على أحدث نظم تكنولوجيا المعلومات لمواكبة العصر الحديث بكافة متغيراته المتلاحقة والمتسارعة.

 

وقال “سعفان”: إن هذا النظام الجديد سوف يسهم  ، في إعداد تقييم حقيقي وفعلي لكافة الموظفين، ويؤدي إلى إحداث التغيير المنشود في آلية عمل الجهاز الإداري للدولة بما يتوافق مع رؤية مصر 2030.

 

وأضاف الوزير أن استمرار التعاون بين الجانبين في ملف تطوير التدريب يعتبر من الموضوعات بالغة الأهمية خلال الفترة القادمة، وذلك لما للتدريب  من حاجة ماسّة يتطلبها سوق العمل المصري.

 

وكان الوزير قد أكد  في بداية اللقاء علي العلاقة القوية والوطيدة بين وزارة القوى العاملة وشركة هواوي في مجال التدريب على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، مشيدا بالطفرة الكبرى التي تمت خلال الفترة الماضية في الوزارة بسبب هذا التعاون المثمر، والدعم المقدم من الشركة لمركز معلومات الوزارة.

 

من جانبه أشاد ماكس وي بالعلاقات الطيبة بين الشركة، ووزارة القوى العاملة، مؤكدًا أن التعاون بين الشركة الوزارة  يعكس ثقة الحكومة في “هواوي” ودورها الرائد في مجالها.

 

وأكد أن  من أولي اهتمامات الشركة نقل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات على المستوى الجمعي وليس على مستوى الأفراد فقط، وذلك لتقليل الفجوة الكبرى بين مخرجات التعليم وما يتلقاه الطلاب في مراحل التعليم المختلفة، واحتياجات سوق العمل الفعلية، والتي من شأنها أن تساعد على التحول الرقمي بسهولة ويسر.

وأضاف أن الشركة تهتم اهتمامًا بالغًا بتدريب الشباب على أحدث النظم عن طريق منح يتم تدريب الشباب فيها لمدة ثلاثة أشهر ومن تثبت جدارته وكفاءته يتم تعيينه في شركة هواوي أو إحدى الشركات التابعة لها عن طريق تطبيق استراتيجية الشركة في التدريب.

 

كما عرض “ماكس” عدة أنظمة لزيادة كفاءة الموظفين في الجهاز الإداري للدولة كي يبذل الموظف أقصى جهده ويؤدي أعماله المنوط به القيام بها بكفاءة أكثر وطبقا للمعايير العالمية، لتحقيق الغرض المطلوب من الوظيفة.

وقدم وزير القوي العاملة محمد سعفان، خالص شكره لشركة هواوي على هذا التعاون المثمر البناء، مقدمًا درع الوزارة للشركة تقديرًا لجهودها المبذولة، وتسلمه ماكس وي الرئيس الإقليمي لشئون التدريب والشئون الإدارية بالشركة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق