Exclusiveحوادث

دماء على الاسفلت ومستشفى بسيون مرفوعة من الخدمة

تقرير _ يوسف سلامة :  اسماعيل شاهين

فى ظل الاهمال الدائم بمستشفى بسيون المركزى رغم محاولة وكيل وزارة الصحة بالغربية محاربة ذلك الاهمال

حيث سقطت اليوم ورقة التوت من على مستشفى بسيون المركزى لتظهر كم الاهمال والفساد داخل اورقة تلك المجزر المسمى بالمستشفى من خلال غياب وعدم تواجد اطباء 

وذلك من خلال حادث تصادم بين يودى بحياة اثنين وإصابة أكثر من ١٦ تصادم عربتان نقل ركاب وملاكى على طريق قرية صالحجر على الدائرى فى حوالى الواحده ظهرا أدى إلى وفاة اثنان وإصابة أكثر من ١٦ مواطن

من قرية كفر الدوار وقرية صالحجر وعند نقل المصابين إلى مستشفى بسيون المركزى تفاجاء أهالى الضحايا عدم وجود أطباء بالمستشفى.

واسماء الوفيات الحاج عبد الله عبد العال شرف الدين من قرية كفر الدوار وعبد العزيز عبد المجيد غزى من كفر الدوار والمصابين صبحى الجزار وميرفت عبد الله شرف الدين ورافت عطيه وخيرى الشريف وسعيد الجزار وحرم الاستاذ أيمن غنيم وايمن الحجار ومحمد حسن عسكر وحسن محمد حسن عسكر

وعندما قام الأهالى بالاتصال بإسعاف بسيون وعند نقل المصابين إلى مستشفى بسيون المركزى انصدم الأهالى بعدم وجود أطباء بالمستشفى وذلك فى حوالى الواحده والنصف ظهرا ويتم إنهاء اجراءات دفن الموتى وتحويل المصابين إلى المنشاوى بطنطا

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق