حوادث

مصرع عجوز غرقًا أثناء استحمامها بنهر النيل قريه شمشيرة بمدينه فوه كفر الشيخ

كتب – إبراهيم الملاح

لقيت عجوز مصرعها غرقًا أثناء استحمامها بنهر النيل فرع رشيد، بقرية شمشيرة مركز فوه في كفر الشيخ،وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق.

تلقى اللواء محمود حسن، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من العميد هشام مطر، مأمور مركز شرطة فوه، بورود إشارة من مركز شرطة مطوبس، إثر بلاغ من مستشفى خاص بمطوبس، بمصرع سيدة في العقد الخامس من العمرغرقًا في نهر النيل فرع رشيد قبالة قرية شمشيرة دائرة مركز شرطة فوه.

علي الفور انتقل الرائد فؤاد الفقي، رئيس مباحث مركز فوه، والنقيب رامي القرضاوي، معاون مباحث مركز شرطة مطوبس، إلى المستشفى الخاص وتبين وجود كل من “أ.ع”، و”ر.ا”، و”ع.ن”، رفقة جثة العجوز بالمستشفي، وبالفحص تبين أن المتوفية تدعى “هـ.ع”، 50 سنة، ربة منزل، وجميعهم مقيمون بمحافظة الإسكندرية.

وبسؤال مرافقيها، قرروا وفاتها غرقًا أثناء سباحتها في نهر النيل فرع رشيد قبالة ساحل قرية شمشيرة التابعة لمركز فوه، عقب تناولها الكحول أثناء جلوسها على شاطئ نهر النيل بساحل القرية، وذلك خلال زيارتها للقرية لمقابلة أحد الأشخاص.

وكشفت التحريات، أن المتوفاة توجهت لقرية شمشيرة دائرة المركز، رفقة الأشخاص الثلاثة المذكورين، قادمون من محافظة الإسكندرية، للقاء طليق إبنتها للحصول منه على بعض المستحقات المالية، وعقب إنهاء مهامها، توجهت ورفقتها الأشخاص الثلاثة إلى شاطئ نهر النيل بقرية شمشيرة.

وتبين من التحريات أنه أثناء جلوس المتواة على شاطئ نهر النيل بالقرية تناولت الكحول، التي كان بحوزتها ورغبت في السباحة في نهر النيل فرع رشيد قبالة قرية شمشيرة، مما أدى إلى مصرعها غرقًا أثناء سباحتها، وقام الاشخاص الثلاثة المرافقين لها بإنتشالها، وتوجهوا بها إلى مستشفى خاص بمدينة مطوبس لقربها من مكان الواقعة.

وبتوقيع الكشف الطبي عليها بمعرفة المستشفى الخاص، تبين وفاتها بإسفكسيا الغرق، ولا توجد شبهة جنائية في الواقعة.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة برقم 2918 إداري مركز شرطة فوه لسنة 2019، وقررت النيابة العامة التصريح بدفن الجثة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق