متابعات وتقارير

مدينه دسوق تلفظ أنفاسها الأخيرة بعد اعتماد الخطة الاستثمارية للعام المالي 2019 -2020

 كتب – شريف العقدة: 

في سابقة لم تحدث من قبل ،جاءت مبالغ  الخطة الاستثمارية المعتمدة، للعام المالي 2019/2020 لمركز ومدينة دسوق مبلغ 8,464 ثمانية مليون وأربعمائة أربعة وستون ألف جنيه، في سابقة لم تحدث من قبل حيث احتلت المدينة الترتيب الأخير من حيث الاستثمار.

وكان محافظ كفر الشيخ يتعمد مع سبق الإصرار والترصد ،قتل المدينة في كل المجالات وخاصة السياحة الدينية وتفريغها من كافه الاستثمارات وتسأل البعض عن سبب إرسال مبلغ زهيد جدا لمدينه دسوق، في ظل حاله الانكسار الذي تشهدها المدينة علي كافه الخدمات.

 

يقول إبراهيم زغلول ناشط سياسي وعضو مجلس محلي سابق ،أنا في حاله ذهول من قرار محافظ كفر الشيخ إسماعيل طه من اعتماده هذه المبلغ الزهيد لمدينة ومركز  دسوق، ليضعها في المركز الثامن في ظاهرة غير مسبوقة، في تاريخ الإدارة المحلية لمحافظة كفر الشيخ .

 

فدائما كانت دسوق تأتي اعتمادها في المركز الأول  أو الثاني قبل أو بعد كفر الشيخ.

 

وأضاف زغلول يجب تدارك هذا الخطاء الكبير وسرعة تصحيح هذا الخطأ المادي في توزيع الخطة الاستثمارية، وطالب بإقالة مسئول التخطيط بالمحافظة الذي لا يعلم حجم مدينة ومركز دسوق ،فيضعها في المرتبة الثامنة بهذا المبلغ الذي أهدر من خلاله احتياجات أكبر مركز على مستوى محافظة كفر الشيخ حيث جاء توزيع اعتمادات الخطة الاستثمارية كالتالي :–

مطوبس              27,855  مليون

كفر الشيخ.          23,555 مليون

سيدي سالم.        23,192  مليون

بيلا.                     19,781. مليون

قلين.                   18,707.  مليون

فوه.                     17,280.  مليون

الحامول.               15,624.  مليون

دسوق.                  8,464.   مليون

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق