مقالات والابداع

نكسه المعلمين بسبب عدم وجود نقابه منتخبه

خالد الخضري

رئيس اتحاد معلمي مصر

دعونا نتفق أولا أن قوة اى موظف في نقابه قويه منتخبه وان النقابة العامة لاى وظيفة هى الممثل الشرعي والقانوني بحكم القانون والدستور وصاحبه الحق فى مخاطبه الرئيس ومجلس الوزراء ومجلس النواب ولها الحق فى الضغط والمطالبة بما تراه في صالح موظفيها فى اطار القانون

وهى الوحيدة التى لها الحق فى الاجتماع بكل ما سبق فى اى وقت وعرض الطلبات والمقترحات والمشاكل والمطالبة بما تراه فى صالح الموظف ومستقبل وحقوقه

إذا النقابة العامة للمعلمين هي الطريق الوحيد لإصلاح حال المعلم والمطالبة بحقوقه والضغط لتلبيه هذه الحقوق

ولكن بعد اجراء انتخابات حرة يتقدم لها من يرى فى نفسه الكفاءة والضمير وليس له اى توجهات سياسيه او حزبيه ولكن انتمائه يكون لمصر اولا ولزملائه المعلمين ثانيا

ولابد ان يخضع من يتقدم للانتخابات للبحث والتحري والتأكد من حسن الأخلاق والذمة النظيفة

لان نقابه المعلمين من أغنى النقابات فى مصر وأكثرها أعضاء

وللأسف أفقرها معاش وخدمات

ويطالب الاتحاد بان تخضع موارد ومصروفات النقابة للجهاز المركزي للمحاسبات سنويا والتأكد من فواتير الصرف والدخل لاننا متأكدين ان هناك شبهه فساد من كثرة الإعلانات المنشورة في الصحف والإعلام عن النقيب وزياراته ولقاءاته واجتماعاته فى فنادق 5 نجوم وسفرياته لأكثر من دوله  إلى لافتات التأييد هنا وهناك وجمعيات طارئه واجتماعات هنا وهناك وتأجير أتوبيسات ووجبات ومعارض ورحلات لأناس بأعينهم

حتى فنادق المعلمين والمصايف لمجموعه بعينها

وأم نرى أبدا النقابة لها اى دور في المطالبة بحقوق المعلمين ولا الدفاع عنهم ولا وضع خطط للاستفادة من أصول وممتلكات وأراضى النقابة ولكن نرى استغاثة من عدم وجود تمويل لصرف 120 جنيه معاش وبتم تأخير ه لشهور قادمة وليس عند مستشاري النقابة ولا موظفيها حل سوى المطالبة بزيادة الخصومات بدلا من التفكير فى كيفيه عمل مشاريع او استثمارات لزيادة دخل النقابة وزيادة مواردها.

اذا الحل للمعلمين هو الاستعداد لانتخابات النقابة القادمة والنقابات الفرعية بمعلمين ذوى سمعه طيبه وضمير حى يخدمون زملائهم ويعملون على تحقيق الطموح والآمال وإتيان الحقوق.

وليس الحل فى نقابه أخرى او اتحاد أو ائتلاف.

نعم نحترم كل الزملاء والكيانات التى تعمل وتجتهد وتبذل الكثير من الوقت والجهد والمال من اجل زملائنا الأعزاء

ولكن لا بديل أبدا عن نقابه المعلمين العامة الممثل الشرعي والوحيد للمعلمين أمام المسؤلين والدولة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق