مقالات والابداع

السوق وتداعياته

بقلم – محاسب أحمد عبد الواحد يونس:

 نائب أول غرفة كفر الشيخ التجارية

مش من المفيد ولا المطلوب ولا الجائز خروج التجار من السوق وغلقهم لمحلاتهم نتيجة تحقيق خسائر لأسباب من بينها للمنافسة الغير متكافئة.

دور الدولة التخطيط والتنظيم والدعم والرقابة وتتواجد كمنافس فى حالات محددة وليس على الإطلاق وذلك فى السلع الإستراتيجية والخطيرة والملحة ومواجهة الإحتكار والحبس المتعمد للسلع من أجل الحد من الندرة وتوازن السعر .

وللعمل على تفعيل السوق الحرة بقواعدها الصحيحة وأمانة تفعيل المنافسة الحرة بجد وبضوابطها المعروفة والتي تعلمناها أكاديميٱ وعمليٱ والتكافؤ فى كافة عناصر التكلفة المختلفة من أسعار المواد الخام والجمارك والنقل والرسوم والعمالة والإيجارات والضرائب وخلافه .

ويعد ذلك من أهم ضوابط وآليات السوق الحرة العمل على خلق كيانات مجمعة ومتحدة وتميزها اتحاد النوع والنشاط للقدرة على المواجهة والمنافسة والحصول على العناصر الإنتاجية بالأسعار الحدية للحد من ارتفاع تكلفة المنتج النهائي بما يضمن تعظيم العائد ومن ثم جدوى النشاط لضمان الإستمرارية.

وذلك يتأتى بتفعيل دور الشعب التجارية بالغرف التجارية حيث يتوفر عناصر إنجاح الهدف من اتحاد النشاط وتوافر الخبرة والممارسة وتوافر المصلحة والعائد وهذا ما نسعى إليه ونعمل من أجله من أمس وليس اليوم كغرفة تجارية .

التجار ليسو شياطين ولا حرامية بل هم أصحاب أشرف مهنة ألا وهى مهنة التجارة ولا ينتقص من قدرهم وجود القلة القليلة من المحتكرين والمتحكمين والمضاربين .

كلمات تحتمها أمانة الكلمة وأمانة المسؤلية نسأل الله سبحانه وتعالى أن يوفقنا لما فيه خير البلاد وصالح العباد.

مع تحياتي محاسب أحمد عبدالواحد يونس

 نائب أول غرفة كفر الشيخ التجارية

 عضو اللجنة النوعية العليا للتجارة

 وعضو الهيئة العليا السابق بحزب الوفد

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق