فن وثقافة

وفد نيوزيلندي رفيع يزور مكتبة الإسكندرية

د. الفقي يجدد الدعوة إلى ضم رئيسة وزراء نيوزلندا إلى عضوية مجلس أمناء المكتبة

كتب – حمدى شهاب:

زار كل من السيد بيتر موراي نائب رئيس إدارة الشئون الخارجية بالمكتبة الوطنية في نيوزيلندا مكتبة الإسكندرية، حيث تفقد أرجائها، وأطلع على مقتنياتها من كتب ونفائس المخطوطات والآثار، فضلاً عن الوثائق والمجموعات النادرة من الكتب، ورافقه خلال الزيارة كل من ونستون روبرت المستشار الفني بالمكتبة، والسيد روس باتشيلور نائب سفير نيوزيلندا بالقاهرة. وأعرب الوفد النيوزيلندي عن تقديره لمكتبة الإسكندرية، ورغبته في مد جسور التعاون بينها وبين المكتبة الوطنية في بلاده.

يُذكر أن الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية اقترح في اجتماع مجلس أمناء المكتبة في إبريل الماضي دعوة السيدة جاسيندا أرديرن رئيسة وزراء نيوزيلندا إلى عضوية المجلس الذي يضم عددًا من الشخصيات الدولية المرموقة في شتى المجالات. وقد حظى الاقتراح بترحيب أعضاء مجلس الأمناء، الذين أوصوا بانتهاج الإجراءات المعمول بها بشأن ضم الأعضاء الجدد.

وذكر الفقي أن جاسيندا حظيت بإشادة عالمية واسعة النطاق نتيجة مواقفها الإنسانية العميقة تجاه مواطنيها في أعقاب الحادث الإرهابي الذي وقع في مسجدين بمدينة كرايست تشرش، فقد أظهرت سلوكًا إنسانيًا وسياسيًا رفيعًا يُحتذى به، وجسدت قيم التسامح، وقبول الآخر، ورفض العنف، وهي ذات القيم التي تقوم عليها مؤسسة ثقافية عالمية مثل مكتبة الإسكندرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق