شعبة المبدعين العرب

لأنك أنت…

بقلم – هيام جابر ..سورية

ساعشقك كعبلة

وكليلى ولبنى

سأعشق البراري والصحارى

والبواشق والأطيارا

والبحار والرمالا

لأنك أنت..

سأعشق السماء والاقمارا

وساكتب عنك الدواوين

وأملأها أشعارا…

فأنت حبي الماطر

الذي هز وجداني بحرارة

سأبقى أغني لك

وعنك سأسرد الحكايا…

لأنك انت..

فأنت مُنايا

لأنك أنت…

لن اتوب عن عشقك

لو فيه المنايا

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ولا توبة عن عشق الحرف الجميل الراقي
    دام لك لحضرتك الابداع يا أيقونة الابداع أستاذة هيام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق