الأحد 17 ديسمبر 2017 الساعة 5:35 م
المستشار الإعلامي : سمير شهاب

طارق قابيل : جارى التنسيق بين الحكومتين المصرية والسعودية لتدشين إستراتيجية تعاون صناعي مشترك

الرئيسية / أخبار الاقتصاد / طارق قابيل : جارى التنسيق بين الحكومتين المصرية والسعودية لتدشين إستراتيجية تعاون صناعي مشترك
قابيل ونظيره السعودى

كتب – محمد صبحى

أعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أنه يجرى حاليا التنسيق بين الحكومتين المصرية والسعودية لتدشين استراتيجية تعاون صناعي مشترك بهدف تحقيق التكامل بين القطاعات الصناعية فى البلدين خاصة في مجالات الصناعات الاستراتيجية ذات الأولوية، لافتاً إلى أهمية تعظيم الإستفادة من الإمكانات الصناعية الهائلة التى يمتلكها الجانبين لتنعكس اثارها ايجاباً على شعبا البلدين الشقيقين .

وقال أن العلاقات المصرية السعودية علاقات تاريخية وراسخة على المستويين السياسي والاقتصادي على حد سواء، مشيراً الى أن تكليفات القيادة السياسية بالبلدين تركز على ضرورة ايجاد قنوات فعالة ومستدامة لتحويل الفرص الاستثمارية بالبلدين الي مشروعات ملموسة تتوافق مع التطورات التي يشهدها الاقتصاد العالمي.

 جاء ذلك خلال جلسة المباحثات التى عقدها الوزير مع المهندس/ ماجد بن عبدالله القصبي وزير التجارة والاستثمار السعودي وذلك في اطار مشاركتهما في الاجتماع الوزاري التشاوري لمنظمة التجارة العالمية والمنعقد بمدينة مراكش المغربية، حيث تناول اللقاء بحث تفعيل أطر التعاون الاقتصادي المصري السعودي المشترك خلال المرحلة المقبلة.

وأشار قابيل إلى ان اللقاء استعرض أيضا أهمية تهيئة مناخ الأعمال امام المستثمرين بالجانبين وهو الأمر الذى يتطلب ضرورة تفعيل دور مجلس الأعمال المصري السعودي المشترك ليقوم بدور أكثر فاعلية فى انسياب حركة الإستثمار بين الجانبين، لافتاً الي تكليفه فريق عمل من الوزارة لدفع فرص التعاون التجارى والاستثمارى مع المملكة العربية السعودية وتيسير مشاركة القطاع الخاص في منظومة التعاون الاقتصادى المشترك  .


وفى هذا الصدد لفت الوزير الى أن الحكومة المصرية اتخذت خطوات هامة فى اطار تنفيذ برنامجها للإصلاح الإقتصادى بهدف تسهيل مناخ الاعمال أمام كافة المستثمرين تضمنت اصدار قانون التراخيص الجديد وتسهيل اتاحة الأراضى الصناعية المرفقة فضلا عن اعداد خريطة استثمارية صناعية لجمهورية مصر العربية بالكامل تتضمن كافة الفرص الاستثمارية المتاحة في كافة المحافظات بمختلف القطاعات وهو الأمر الذى يمثل فرصة لجذب المزيد من الإستثمارات العربية والأجنبية للاستثمار فى السوق المصرى وبصفة خاصة الإستثمارات السعودية والتى تحتل المرتبة الأولى فى قائمة الدول العربية المستثمرة بالسوق المصرية  بإجمالى استثمارات تتجاوز الـ 6 مليارات دولار .

 وأضاف قابيل ان المباحثات قد تناولت أيضا أهمية تسهيل التجارة البينية بين مصر والسعودية حيث بلغ حجم التبادل التجارى بين البلدين خلال العام الماضى حوالى 4 مليارات و279 مليون دولار وهو الأمر الذى يمكن تنميته من خلال تكثيف جهود مسئولى البلدين لرفع كافة العوائق والعقبات لتحقيق انسياب فى حركة التجارة المشتركة .

ومن جانبه أكد المهندس ماجد القصبي وزير التجارة والاستثمار السعودي حرص المملكة على تعزيز أوجه التعاون التجاري والصناعي المشترك مع الشقيقة مصر، مشيرا الى  أهميه السوق المصري كوجهة استثمارية متميزة للشركات السعودية خلال المرحلة الحالية والمستقبلية.

ولفت الى أن المرحلة المقبلة ستشهد دفعة فى العلاقات الإقتصادية المشتركة بين الجانبين بما ينعكس ايجاباً على معدلات التبادل التجارى والإستثمارات المشتركة .

ووجه القصبى الدعوة للمهندس طارق قابيل لزيارة المملكة العربية السعودية للتباحث حول اليات تعزيز التعاون الإقتصادى المشترك ، مشيراٍ الي انه سيقوم خلال الفترة القريبة المقبلة بزيارة القاهرة لبحث تنمية العلاقات التجارية والإستثمارية المشتركة بين البلدين .

ومن ناحية أخرى واصل المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة لقاءاته المكثفة بمدينة مراكش المغربية حيث التقى بالسيدة  مريم بن صالح رئيسة اتحاد رجال الأعمال المغاربة حيث تناول اللقاء أهمية تفعيل دور منظمات الأعمال المصرية والمغربية لتنمية العلاقات الإقتصادية والتجارية بين البلدين وكذا الإستفادة من الإمكانات والمقومات المتاحة لدى الجانبين لدخول أسواق ثالثة ، هذا فضلا عن اهمية تعزيز التعاون المشترك فى مجال تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة وبصفة خاصة الصناعات التراثية والحرفية التى تشتهر بها الدولتين .

 

شاهد أيضاً

وزيرة الهجرة ومسئولو وزارة الإسكان يفتتحون مؤتمر ومعرض الاستثمار العقارى فى أبوظبى “مصر بتقرب لك”

كتب – حمدى شهاب : افتتحت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، والمهندسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *