أحزاب ونواب

عبد القادر : قرار الرئيس للإفراج عن الشباب المحبوس .. لفتة طيبة

كتب – محمد عيد :

أشاد النائب تامر عبد القادر وكيل لجنة الإعلام والثقافة بمجلس النواب، بالتزام الرئيس عبدالفتاح السيسى، على حضور المؤتمر الشباب الدورى، موضحا أن مثل هذه اللقاءات تعمل على توضيح الكثير من القضايا الشائكة والتى يحملها المشاركون بالمؤتمر لعرضها على الرئيس.

وأثنى وكيل لجنة الإعلام والثقافة، بالقرارات التى أصدرها الرئيس السيسى خلال انعقاد فعاليات المؤتمر الوطنى الخامس للشباب، بمشاركة أعضاء الحكومة والبرلمان، بالإضافة إلى 1500 شاب وفتاة من أنحاء مصر بمحافظاتها المختلفة، ومن بين تلك القرارات العفو الرئاسى عن 332 محبوسا من الشباب وأصحاب الحالات الصحية الصادر لهم أحكاما قضائية نهائية.

وقال عبدالقادر، إن الرئيس تعامل بإنسانية عالية اليوم خلال المؤتمر وقراره بالعفو عن السجناء عندما أكد على وزير الداخلية أن يتم الإفراج عن هؤلاء الشباب والخاصلين على أحكام نهائية اليوم ويتناولوا وجبة السحور مع ذويهم.

ولفت وكيل لجنة الإعلام، إلى أهمية الوعود والضمانات التى قدمها الرئيس للعاملين فى الاقتصاد الخفى بعيدا عن المظلة الشرعية للدولة، حيث دعاهم للالتحاق بالاقتصاد الرسمى للدولة للمشاركة فى تطوير الصناعة، وذلك مقابل إعفائهم من سداد أية مستحقات لمدة 5 سنوات كاملة، ويرى عبدالقادر أن هذه الدعوة تضمن تقنين الأوضاع خاصة أنها صادرة عن رئيس الدولة، وكشف عبدالقادر، أهمية التحاق الاقتصاد غير الرسمي بالاقتصاد الرسمي حيث يضمن الاستقرار والاستمرار لهذا الاقتصاد، فضلا عن مشاركة العاملين فيه فى تحديث وتطوير الصناعة التى تحتاج الكثير من المصريين.

كما أشاد عبدالقادر، بأسلوب المصارحة والمكاشفة الذى اتبعه الرئيس فى حديثه وتوجيهه للحكومة بالعمل على تحسين الخدمات المؤادة للمواطنين، مشيرا إلى خطورة وأهمية المرحلة الحالية التى تحتاج الكثير لإعادة بناء مصر الجديدة، مؤكدا على ضرورة تكاتف الجهود لمواجهة الصعوبات، موضحا أن قرارات الإصلاح الاقتصادى تنال دائما من الجميع على حد سواء وأنه لا بديل عنها خلال الفترة الحالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق