مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

وزارة الأوقاف تحدد ضوابط صلاة العيد

سارة عبدالدايم :

حددت وزارة الأوقاف المصرية  ضوابط إقامة صلاة العيد كالآتى: الالتزام بالكمامة وإجراءات التباعد، فتح المسجد قبل الصلاة بنصف ساعة على الأكثر وغلقه بعدها بـ10 دقائق، أن تكون خطبة العيد فى حدود 10 دقائق كالجمعة، مع الالتزام بخطبة العيد الموحدة نصًا أو مضمونًا، السماح بفتح مصليات السيدات فى المساجد التى تفتح بها فى صلاة الجمعة أو صلاة القيام

هذا وقد أوضحت أنه لا مجال لإقامتها بالساحات العامة هذا العام، لإمكانية تطبيق إجراءات التباعد فى المساجد دون الساحات المفتوحة التى يصعب تطبيق إجراءات التباعد بها، أو التحكم فى تدافع الناس عليها.

اجراءات عيد الفطر المبارك

كيف تصلي صلاه العيد بالمنزل

اجتمع الفقهاء على أن صلاة العيد ركعتين، واختلفو على حكمها بين الوجوب والسنة المؤكدة، أو انها فرض كفاية.

قد يهمك ايضاً:
بين الاقسام 1

ويجوز لمن فاتَتْهُ صلاة العيد في المسجد، أن يُصليها في بيته، اماما باهل بيته أو منفردا، ويجوز للجيران الاجتماع لصلاة العيد في المنزل

وروي عن أنس – رضي الله عنه- أنه كان إذا لم يشهد العيد مع الإمام بالبصرة جمع أهله ومواليه، ثم قام عبدالله بن أبي عتبة مولاه، فصلى بهم ركعتين.

كيفية أداء صلاة العيد في المنزل

يصلي من غاب عن صلاة العيد حاضرا مع الجماعة، ركعتين بالتكبيرات الزوائد، وعدد التكبيرات الزوائد سبع في الركعة الأولى بعد تكبيرة الإحرام، وخمس في الركعة الثانية بعد تكبيرة القيام إلى الركعة الثانية

فضل صلاة عيد الفطر المبارك

حيث ورد أنه إذا أتم الصائمون جلسوا في العيد يشكرون الله تعالى ويكبرونه على ما هداهم ووفقهم، ويبكرون لصلاة العيد، بعد أن أدَّوْا زكاة فطرهم، ونالوا ثواب صيامهم، وحازوا من الله تعالى الرحمة والمغفرة والعتق من النيران في شهر رمضان، فتأتي الملائكةوتُنادي المُصلين بعد أداء صلاة العيد، وتخبرهم بثلاثة أمور، هي: «أن الله تعالى غفر لهم، أنه حان الوقت للرجوع إلى حياتهم لكن على رشد وصواب، وأنهم في يوم الجائزة ولهم أن يفرحوا كيفما شاءوا .

وجاء أيضاً حديث آخر عن فضل صلاة العيد” إِذَا كَانَ يَوْمُ الْفِطْرِ وَقَفَتِ الْمَلَائِكَةُ عَلَى أَبْوَابِ الطُّرُقِ، …فَإِذَا صَلَّوْا، نَادَى مُنَادٍ: أَلَا إِنَّ رَبَّكُمْ قَدْ غَفَرَ لَكُمْ، فَارْجِعُوا رَاشِدِينَ إِلَى رِحَالِكُمْ، فَهُوَ يَوْمُ الْجَائِزَةِ، وَيُسَمَّى ذَلِكَ الْيَوْمُ فِي السَّمَاءِ يَوْمَ الْجَائِزَةِ”. أخرجه الطبراني وغيره

التعليقات مغلقة.