مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

وزير المواصلات: لامكان للمقصرين ووقف جميع القطارات القديمة نهاية العام

كتب-أحمد قادومه:

 

أكد الفريق المهندس كامل الوزير، وزير النقل، أن مرفق السكة الحديد يخدم مليون راكب يوميا على جميع الخطوط على الوجهين القبلى والبحرى، مشيرا إلى أن الوزارة تواصل عملها الجاد من أجل تحديث وتطوير منظومة السكة الحديد لتقديم خدمات مميزة لجمهور الركاب المسافرين، لافتا إلى أنه لن يسمح بوجود أى مقصر أو متخاذل فى العمل.

وقال الوزير  إنه من الصعب إغلاق مرفق السكة الحديد لحين إنتهاء أعمال التطوير والتحديث، منوها إلى أن الوزارة تنفذ خطة شاملة لتحديث منظومة السكة الحديد، بعد إهمال تحديثها على مدار الـ40 سنة الماضية، مؤكدا أنه تم توريد نحو 292 عربة قطار روسية جديدة من إجمالى 1300 عربة، إضافة إلى إعادة تأهيل وصيانة وتشغيل 109 عربة قطار درجة ثالثة من إجمالي 200 عربة، علاوة على توريد 100 جرارا أمريكيا جديدا من إجمالي 110 جرارا.

وأشار وزير النقل، إلى أن الوزارة تنفذ مشروعات تحديث المزلقانات لتشغيلها بتحكم أتوماتيكى عند اقتراب القطارات، مؤكدا أن العمل يسير بشكل منتظم فى تحديث منظومة الجر “عربات – جرارات”، لتقليل حوادث القطارات، موضحا أنه تم التخطيط بعدم تشغيل أي قطارات قديمة على خطوط الشبكة بنهاية العام الحالي، وستكون كل القطارات جديدة ومحدثة.

وعلق وزير النقل، على حادثة قطاري سوهاج، قائلا: مفجعة، موضحا أنه جاري العمل على تطوير نظم الإشارات والإتصالات بخطوط شبكة السكك الحديدية الرئيسية وتحديثها بنظام إلكتروني حديث مع تزويدها بنظم التحكم المركزي فى مسارات القطارات لمنع الأخطاء البشرية، وتزويد الشبكة بأحدث نظام عالمي للتحكم الآلي «ETCSL1» لزيادة معدلات الأمان ومنع الأخطاء البشرية، وتقليل حوادث القطارات.

وطالب الوزير، قائدي القطارات، بالانضباط وتوخى الحذر، وعدم السرعة الزائدة أثناء مسير القطارات، مشددا على عدم خروج أى قطار من ورش الصيانة إلا بعد التأكد من حالته الفنية قبل التشغيل، للحفاظ على أرواح وسلامة الركاب، مؤكدا على عدم السماح لأى راكب باستقلال القطارات دون دفع قيمة التذكرة.

وكان مصدر مسؤول بوزارة النقل، أكد على قيام الفريق المهندس كامل الوزير، وزير النقل، صباح اليوم، بتفقد معهد وردان وسير العمل بمحطة مصر، واجتمع مع السائقين ومساعديهم لحثهم على بذل الجهد وعدم التهاون أثناء مسير القطارات، والعمل الجاد من أجل عودة الانضباط، لتقديم خدمات متميزة لجمهور الركاب المسافرين.