150 نقابة عمالية ومهنية تطلق مبادرة «مصر جميلة.. ادعم بلدك» لتنشيط السياحة

أطلقت 150 نقابة عمالية ومهنية مبادرة لتنشيط السياحة الداخلية، اليوم الخميس، تحت شعار «مصر جميلة.. ادعم بلدك» دعمًا للعاملين بقطاع السياحة الذين تضرروا من جائحة كورونا «كوفيد – 19»، من خلال توفير حجوزات مخفضة وبالتقسيط، وذلك في الفنادق التي حافظت على عمالها خلال الأزمة لرفع نسب الإشغال.

وتشارك في مبادرة “مصر جميلة.. ادعم بلدك” نقابات من مختلف القطاعات، أبرزها: “النقابة العامة للنيابات والمحاكم، ونقابة قطاع الخاص، ونقابة مجلس النواب، ونقابة مجلس الشيوخ، ونقابات المصانع الحربية، ونقابة وزارة الكهرباء، ونقابة قضايا الدولة، ونقابات جامعة عين شمس وجامعة القاهرة وجامعة الأزهر وجامعة قناة السويس وجامعة الزقازيق، والاتحاد النوعي لمياه الشرب، ونقابة مواقف الأقاليم، ونقابة تعليم الكبار، ونقابة محافظة القاهرة، ونقابة وزارة العدل، ونقابة العاملين بالتربية والتعليم”.

من ناحيته، قال طارق الأمين منسق عام «مصر جميلة.. ادعم بلدك» ورئيس نقابة خبراء وزارة العدل، إنَّ فكرة المبادرة جاءت بعدما ألحقت جائحة كورونا، ضررًا شديدًا بالقطاع السياحي المصري، والعالمي على حد سواء، مشيرًا إلى أنَّ المبادرة لدعم وتنشيط  قطاع السياحة تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وناشد «الأمين»، عمال مصر لمساندة القيادة السياسية في خطة التنمية خاصة تنشيط السياحة حتى تصبح مصر واحدة من وجهات السفر والسياحة الآمنة في 2021، موضحًا أنَّه طبقًا القائمين على المبادرة يسعون لعمل تعاقدات مخفضة وبالتقسيط لأعضاء النقابات العمالية والمهنية المشاركة.

كما دعا المهندس أحمد ش%Dارة%8 رئيس مجلس إدارة الشركة الراعية لمبادرة «مصر جميلة.. ادعم بلدك»، كل مؤسسات الدولة أنَّ تحذو حذو النقابات المصرية، وتشارك في تنشيط السياحة بعد التأثيرات السلبية على القطاع السياحي نتيجة أزمة كورونا، وانخفاض معدل الإشغال في بعض الفنادق، وانعدامها في فنادق أخرى، وهو ما أدى إلى خسائر ضخمة لأصحاب الأعمال بقطاع السياحة.

وأعرب عن أمله في أن تعود السياحة إلى سابق عهدها عام 2010 حينما تمّ تسجيل أكبر عدد للسائحين الزائرين لمصر، وهو 14.7 مليون سائح، وبلغ إجمالي إيرادات الدولة من قطاع السياحة وقتها 12.5 مليار دولار.

وفي السياق ذاته، قال شعبان خليفة، رئيس نقابة العاملين بالقطاع الخاص، والمتحدث الرسمي لمبادرة النقابات المصرية «مصر جميلة.. ادعم بلدك»: «إننا نهدف أن تصبح مصر وجهة سياحية آمنة في ظل أزمة كورونا، وأن نساعد الحكومة في بناء سمعة سياحية طيبة للسائحين لزيارة البلاد بعد انتهاء أزمة كورونا لرفع نسب إشغال الفندق تماشيًا مع استراتيجية وزارة السياحة المصرية.

وأضاف «خليفة»، أنَّ الدولة اتخذت إجراءات احترازية صارمة للحد من انتشار الفيروس، بالتوازي مع إجراءات داعمة للاقتصاد، والقطاع السياحي، شملت دعم المؤسسات والمستثمرين وأصحاب الأعمال، إلى جانب الحفاظ على العمالة خاصة غير المنتظمة، وهو ما حال دون غلق الكثير من المنشآت وعدم التخلي عن العمالة.

ودعا «خليفة»، جميع النقابات العمالية والمهنية المصرية للانضمام إلى مبادرة «مصر جميلة.. ادعم بلدك» لتنشيط السياحة، مؤكّدًا أنَّ النقابات المشاركة تعمل لصالح البلد للحفاظ على قطاع السياحة وعلى العاملين به من التسريح.

كما أكّد علي عبدالوهاب، رئيس النقابة العامة للنيابات والمحاكم، إحدى النقابات المشاركة في مبادرة «مصر جميلة.. ادعم بلدك»، أنَّ القطاع السياحي هو من أهم القطاعات التي يرتكز عليها الاقتصاد المصري، منوهًا إلى أنَّ نقابته شاركت في المبادرة مساندةً للعاملين بالقطاع السياحي، من خلال دعم الفنادق العاملة التي حافظت على العمالة.

التعليقات مغلقة.