محافظات

مساعد وزير الداخلية لأمن كفرالشيخ يضع اكليل الزهور على النصب التذكارى لشهداء الشرطة

كتب – شريف العقدة

وضع اللواء أحمد صالح، مساعد وزير الداخلية لأمن كفر الشيخ، والمهندس راضى أمين السكرتير العام لمحافظة كفر الشيخ، نائباً عن اللواء السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، والعميد سامح الطنوبى، المستشار العسكرى للمحافظة، إكليل الزهور على النصب التذكارى لشهداء الشرطة وقبر الجندى المجهول بسخا، يرافقهما القيادات الأمنية والتنفيذية، احتفالاً بالذكرى الـ65 لعيد الشرطة المصرية الباسلة، وقرأ السكرتير العام ومدير الأمن والمستشار العسكرى، الفاتحة على أرواح شهداء الواجب الوطنى من الشرطة، وعزفت الموسيقى السلام الجمهورى، وسلام الشهيد.

وذلك بحضور اللواء فريد مصطفى نائب مدير الأمن _حكمدار المديرية، والمهندس على عبدالستارمساعد المحافظ ورئيس مركز ومدينة كفرالشيخ، والعميد حازم الخولى مدير ادارة الأمن الوطنى، والعميد محمد عمار مدير البحث الجنائى بكفرالشيخ، ومساعدى مدير الأمن، والعميد محمد الدفراوى مدير ادارة المرور، وأعضاء مجلس النواب، وعدد من ورؤساء المراكز والمدن، ووكلاء الوزارات، ورجال الأزهر والكنيسة، وعدد من القيادات الامنية والتنفيذية والشعبية .

من جانبه قال اللواء أحمد صالح مساعد وزير الداخلية_ مدير أمن كفرالشيخ، إن 25 يناير شاهد على بسالة رجال الشرطة عندما رفضوا تسليم محافظة الإسماعيلية، وإن رجال الشرطة الآن يخوضون حرب شرسة ضد الإرهاب، ويستبسلون في الدفاع عن الاوطان، مشيرا إلي أن اللواء مجدي عبدالغفّار وزير الداخلية حريص على ترسيخ قيم حقوق الانسان، وإدارة شرطة الرعاية اللاحقة تساعد أسر السجناء والمفرج عنهم حديث بتقديم كافة المساعدات المادية لهم، في محاولة لتقويم السلوك وانخراطهم في المجتمع من جديد، مؤكداً؛ نعمل وفق قواعد ومعايير حقوق الإنسان ونمد يد العون للجميع ونحفظ أمن المواطن.

ومن جانبه قال السكرتير العام، “شرف لنا وجودنا اليوم أنا والقيادات التنفيذية مع مساعد وزير الداخلية لأمن كفر الشيخ ورجال الشرطة ، للاحتفال بمرور 66 عاما على عيد الشرطة المصرية، وإن رجال الشرطة الأوفياء يضربون أروع الأمثلة فى الفداء والتضحية، وتقديم أرواحهم من أجل الحفاظ على الوطن وحماية المواطن، ودحر كل من تسول له نفسه إرهاب المواطنين، مؤكدًا أننا جميعا لن ننسى شهدائنا من رجال الشرطة والجيش الذين ضحوا بدمائهم الطاهرة فداء لوطنهم”.

وكان اللواء السيد نصر، محافظ كفرالشيخ، واللواء أحمد صالح مساعد وزير الداخلية مدير أمن كفرالشيخ، شهدا أول أمس الثلاثاء، الإحتفال بعيد الشرطة، بمركز كفرالشيخ الثقافى، الذى نظمته مديرية الثقافة بمناسبة عيد الشرطة الـ 66، “ذكرى معركة الاسماعيلية الخالدة مع الاحتلال”.

وقال محافظ كفرالشيخ، ” لم يكن يوم 25 يناير عام 1952يوماً عاديا، لكنه شهد على بسالة وشجاعة رجال الشرطة المصرية، حينما رفضوا تسليم محافظة الإسماعيلية للبريطانيين، رغم قلة أعدادهم، وضعف أسلحتهم، فسقط العديد من الشهداء، ومئات الجرحى، ولكن هذا اليوم اكتسب خصوصية أكبر بالنسبة لأهل الإسماعيلية، الذين تكاتفوا لمقاومة المحتل، فتقاسم رجال الشرطة ومحافظة الإسماعيلية هذا اليوم ليكون عيدًا لهم ولكل المصريين”.

وتابع المحافظ أن نتيجة لهذه البطولات الخالدة، فقد أقامت ثورة يوليو ‏1952‏ نصبًا تذكاريا بمبنى بلوكات النظام بالعباسية تكريما لشهداء الشرطة، وهو عبارة عن تمثال رمزى لأحد رجال الشرطة البواسل، الذين استشهدوا خلال الصمود فى الإسماعيلية.

وأكد محافظ كفرالشيخ، الدور الوطنى الذى يقوم به جهاز الشرطة وما يبذلونه من تضحيات وشهداء ضربين نموذجا ومثالا فى التضحية والدفاع عن الوطن، من أجل تحقيق الأمن والأمان للشعب المصرى.

ووصف محافظ كفرالشيخ، جهاز الشرطة بأنهم العيون الساهرة التى لن تثنيها الهجمات الإرهابية عن محاربة أوكار الإرهاب والبؤر الاجرامية، داعيا أن يلهم أهلهم الصبر الجميل.
وأضاف محافظ كفرالشيخ، أن رجال الشرطة قدموا الكثير من الشهداء فى سبيل حفظ أمن واستقرار البلاد، ومستمرين فى تأدية رسالتنا والوقوف صفا واحدا مع رجال القوات المسلحة والشعب المصرى لمواجهة الإرهاب بكافة صوره واشكاله، والتصدى بكل حسم للجماعات الإرهابية والقضاء على البؤر الاجرامية وضبط الخارجين عن القانون، مقدماً التهنئة لقيادات ورجال الشرطة بمناسبة اليوم الوطنى الخالد للشرطة المصرية الباسلة .

احصائيات كورونا في مصر اليوم
13

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

189

الحالات الجديدة

6291

اجمالي اعداد الوفيات

99652

عدد حالات الشفاء

107925

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى