محافظات

مؤتمر جماهيرى حاشد لدعم السيسى بالاسماعيلية

كتب – مؤمن جمعة
أكد رزق ان الرئيس السيسي خلال توليه منصب مدير المخابرات الحربية قدم تقرير موقف فى ابريل 2010 عن مصر فى عام قادم تنبأ فيه بالثورة أكد فيه ان تزوير ارادة الشعب وتزوير الانتخابات البرلمانية والأقتران بين الثروة والسلطة ومحدودية الأفق السياسيى والر غبة فى توريث جمال مبارك كلها اسباب أدت الى الغضب الشعبى وهو ما حدث واصفا بأن مخطط توريث جمال مبارك كان واقعا وبعض اجنحة الحزب الوطنى تنفذه وان السيسي كان يحلم بحاكم لمصر لا يتجاوز عمره من 40الى 50عاما وانه جاء رئيسا برغبة وضغوط الشعب واستجاب له
وقال ان السيسي منح الاخوان ومرسى اكثر من فرصة لتصحيح مسارهم بعد الاستيلاء على السلطة واعلانهم الدستورى وتهديد خيرت الشاطر للشعب ورد فعل السيسي الذى أذهلهم بأنه لن يسمح بالمساس بمصر والشعب والجيش ووصف رزق الاخوان بأنهم اعداء الشعب وتجار دين
وأكد ان انجازات السيسي فى فترة حكمه لم تحدث منذ عقود من الزمن بداية من 14مدينة وعاصمة ادراية واكثر من 7الآف كيلو متر من الطرق ومشروع المليون ونصف مليون فدان ومائة ألف صوبة زراعية ومشروع رؤس الماشية لخفض اسعار السلع والالاف من المشروعات غيرها وان السيسي ارادة شعب فعلا وقولا وان مصر ستتحول معه الى ام الدنيا وقد الدنيا كما ينادى دائما واصفا السيسي بأنه رجل وطنى مخلص يعشق تراب الوطن وانه لم يكن يوما طامعا فى سلطة ولا راغبا فى الترشح
وبدأ ياسر حديثه بتكريم عم شهيد الصاعقة المصرى أحمد فوزى عمارة احدث شهداء الجيش بالاسماعيلية ومنح درع لعمه اللواء أشرف عمارة نائب الاسماعيلية
وحذر ياسر من ترديد اقوال ان السيسي ناجح ناجح مؤكدا ان المشاركة واجب وطنى فى لحظة فارقة من عمر الوطن
ودعى الكاتب احمد الجمال الى المشاركة بالانتخابات الرئاسية القادمة واصفا تلك المرحلة بالتاريخية من عمر الوطن والتى تحتاج الى تكاتف كل المصريين مؤكدا ان مصر قدمت شهداء من الشعب والجيش والشرطة وان الانتخابات الرئاسية القادمة والمشاركة السياسية بها لاتقل اهمية عن معركة الدفاع عن الوطن وهويته وتأكيد شرعية ثورة الشعب والرد على اعداء الوطن والمتربصين به

الوسوم
احصائيات كورونا في مصر اليوم
19

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

141

الحالات الجديدة

5715

اجمالي اعداد الوفيات

87158

عدد حالات الشفاء

101641

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق