مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

كلمة السر الحلقة الرابعة ( سارة العطار)

كتب – دكتور أحمد عيسى:

أعزائى القراء مرحبا بكم فى سلسلة مقالات كلمة السر والتى نهدف منها إلى تسليط الضوء على نماذج نجحت فى حياتها العملية ونوضح سر من أسرار نجاحها علها تكون شمعة فى طريق نجاح الشباب المقبل على سباق الحياة والأن وصلنا إلى الحلقة الرابعة ومع كلمة سر جديدة ولكنها بطعم العسل ، نعم لا تندهش بطعم العسل ، إنها سارة العطار أشهر مسوقة عسل نحل طبيعى فى بنها بالرغم من كونها معلم أول رياض أطفال ، وكان لنا معها هذا اللقاء الذى سنبحر فيه سويا إلى عالم عسل النحل وأسراره .
فى البداية سالتها عن حياتها قبل الدخول فى عالم عسل النحل ، فأجابت بأنها معلم أول رياض أطفال وهى خريجة جامعة الأزهر تخصص أمومة وطفولة رياض أطفال وتسكن بمدينة بنها بمحافظة القليوبية .
وعن سر تحولها إلى أشهر مسوقة عسل نحل طبيعى فى مدينة بنها ، أجابت بأنها كانت أستاذة جامعية تدرس لهم صحة وتغذية فكان كل اهتمام هذه الأستاذة الجامعية ينصب على فوائد عسل النحل للأطفال ولكن لا يتم إعطاء الأطفال عسل نحل قبل إتمام العام الأول .
وتابعت سارة العطار ، أنها بدأت تتعرف على أسرار عسل النحل وطرق الإستفادة منه خاصة إذا كان مخفوق بالماء الدافئ مع نصف ليمونة حيث يعبر حائط صد لكثير من الأمراض خاصة المنتشرة فى هذه الأونة الأخيرة ، وإذا ما تم تناول بيضة مسلوقة معها فإنها تعتبر وجبة متكاملة تغنى الطفل عن تناول الطعام طوال اليوم .
وبعدما تكونت لديها كافة المعلومات اللازمة لكى تميز بين أنواع العسل ومعرفة جودة كل نوع ناقشت سارة العطار زوجها فى بدء العمل على بيع العسل بعد الحصول على أجود الأنواع من المناحل ذات السمعة الجيدة ، فرحب زوجها ا/ نصر أبوشاهين بالأمر وبدأت رحلتهم فى تسويق عسل النحل منذ عام ونصف تقريبا أى فى عام 2019 وتحديدا فى مدينة بنها ، ثم جاءات أزمة كورونا وألقت بظلالها على تجارتهم مما كان سببا رئيسيا فى بداية التسويق الإليكترونى والتوصيل للمنازل والمنافسة الشرسة على وسائل التواصل الإجتماعى وما هى إلا فترة وجيزة حتى بدأ يسطع أسم سارة العطار وعسل مناحل أبو شاهين فى سماء تجارة العسل ومواقع التواصل الإجتماعى والسبب فى ذلك يرجع إلى جودة العسل المقدم للعميل والذى انعكس بدوره على إكتساب ثقة كل من تعامل معها .
وفى إجابتها على سؤالى لها كيف يمكن التمييز بين العسل الأصلى والعسل المغشوش وسبب إشتهار العسل المقدم من خلالها فى فترة وجيزة ، أجابت بأن العسل الطبيعى هوالذى تكون نسبة السكر فيه أقل من 5% ، ولذلك هناك بعض الأطباء الذين تعاملوا مع سارة قاموا بتحليل نوعية العسل المقدم من خلالها فأكتشفوا فعلا أن نسبة السكر به لا تتعدى 5% ، والسر فى جودة العسل هو أن النحل الذى يتم تغذيته على السكر وليس الزهور تكون نسبة السكر به أعلى من 5% وهو ما يتسبب فى أضرار لبعض مرضى السكر .
وحذرت سارة العطار بشدة من وجود ما يسمى بالعسل الإليكترونى وهو الذى تم تصنيعه بعيدا عن النحل أو بمعنى أدق عسل نحل تم تصنيعه أليا بعيدا عن تدخل النحل ، وأضافت العطار أنه يجب الحذر من أنواع العسل التى تباع بالمكسرات حيث يتم شراء المكسرات المنتهية الصلاحية بسعر رخيص جدا وخلطها بالعسل وبيعها لتحقيق أرباح على حساب المستهلك وهذا النوع من العسل المخلوط بالمكسرات شديد الضرر للكلى والكبد ، وأكدت أنها تقوم بشراء المكسرات بنفسها لأن هذه أمانة وتقوم بخلطها بالعسل وبيعها حتى تحافظ على ثقة عملائها .
وفى إجابتها على سؤالى لها عن الجديد فى خلطات العسل أجابت القهوة بالعسل ، حيث أن خلط العسل بالقهوة وتناوله مرة واحدة صباحا مفيد جدا للسعال والكحة الناشفة .
وعن أغرب أنواع العسل لديها ، قالت لى عسل النبق والذى تحصل عليه من سيناء وهو يمتاز بلونه الغامق قليلا وفوائده المذهلة .
ثم وجهت سارة العطار رسالة لربات البيوت بأن لا يستسلموا للجلوس فى المنزل ويحاولوا الإستثمار فى مجال تسويق العسل والحرص على الأمانة وحتما ستجد مصدر دخل مجزى إن شاء الله وتبدأ ولو بخطوة واحدة ، وأكدت أن هناك من بدء فى تسويق العسل بمبالغ بسيطة جدا ثم الان تغيرت حالتهم المادية بفضل الله .
وفى ختام حديثها أكدت بأنها تتوقع أن تنمو تجارة وصناعة عسل النحل ببنها خاصة وأن بنها متميزة بعسل النحل منذ عهد النبى صلى الله عليه وسلم وتدعو كل المعنيين بهذا الأمر فى بنها أن يقدموا نموذج جيد ويعيدوا عسل بنها إلى مكانته فى الصدارة حتى تعود بنها كما كانت من قبل “بنها العسل “
وإلى لقاء يتجدد بكم وسر جديد وشخصية جديدة ضمن سلسلة كلمة السر