مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

فى اليوم العالمى للمرأة : شبكة إعلام المرأة العربية تأسف لزيادة العنف ضد المرأة خلال أزمة كورونا

كتب – بهاء المهندس :

أصدرت شبكة إعلام المرأه العربية برئاسة المستشار الإعلامى دكتور معتز صلاح الدين بيانا بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذى يصادف اليوم الثامن من مارس من كل عام

وفيما يلى نص البيان : تتوجه شبكة إعلام المرأه العربية بخالص التحية والتقدير إلى المرأة فى العالم بصفة عامة وإلى المرأة العربية بصفة خاصة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذى يصادف اليوم الثامن من مارس وفى هذا الصدد تؤكد الشبكة أن المرأة العربية سطرت تاريخا عظيما جديدا خلال أزمة كورونا وعلى مدى عام كامل حيث تحملت ومازالت تتحمل فوق طاقتها وتبذل جهدا كبيرا ناتج عن تداعيات أزمة كورونا وفى نفس الوقت بدلا من توجيه الشكر لها نجد أن العنف ضد المرأة تزايد بشكل كبير خلال أزمة كورونا على مستوى العالم بل ووصل فى بعض البلدان العربية إلى خمس أضعاف ما كان موجودا قبل أزمة كورونا كما أن بعض الدول العربية إضطرت إلى إنشاء دور إيواء للنساء ضحايا العنف أثناء أزمة كورونا وهذا أمر نأسف له كثيرا

الدكتور معتز صلاح الدين

وسوف نظل نواجهه ونسلط الضوء عليه إعلاميا لان أزمة كورونا كان يجب أن تكون دافعا اكبر لمنح المرأة والأبناء مزيدا من الاحتواء والتراحم والإحساس بالأمان ولذا نطالب الجهات الرسمية المختصة عربيا بمزيد من تشديد القوانين تجاه هذا العنف ضد المرأة كما نطالب بعدم التسامح مع هذا النوع من العنف المرفوض

وتؤكد الشبكة إستمرار قيامها بالتوعية الإعلامية بصفة عامة وحول كورونا بصفة خاصة

وكذا إستمرار كافة مبادرات الشبكة ذات الصلة بأزمة كورونا مثل تقديم الدعم النفسى والمشورة الطبية والدعم المعلوماتى لمرضى كورونا وبلغ عدد الحالات التى دعمتها الشبكة 1692 حالة فى 18دولة عربية على مدى عام كامل كما تواصل قيادات الشبكة تنفيذ مبادرة أكفل عشر أسر خلال أزمة كورونا

ويتم ذلك دون أى نشر إعلامى نهائيا مراعاة لشعور تلك الأسر كما تقوم اللجنة الصحية فى الشبكة برئاسة الدكتور محمد ابو ذكرى ومجموعة من الأطباء المتطوعين بالرد على أية استفسارات عن كورونا تصل عبر الواتس كما مازالت الشبكة تفعل مبادرة تصالحوا فى زمن كورونا وتواصل الشبكة تفعيل مبادرة ” أنا إنسانه فلا تؤذينى ”  التى أطلقتها الإعلامية الدكتورة الشيماء عماد الدين منسق عام الشبكة منذ فبراير 2020 وتستهدف مواجهة كافة أنواع العنف ضد المرأة

وتؤكد شبكة إعلام المرأة العربية أن المرأة فى العالم العربى اثبت وجودها بقوة فى بناء وتنمية الأوطان حتى فى ظل أزمة كورونا كما أثبت قوتها وصلابتها فى البلدان العربية التى تواجه الإرهاب

وأثبتت أمهات الشهداء أن المرأة العربية لديها الكثير من الصبر وقوة التحمل والإصرار على مواجهة التطرف والإرهاب البغيض من أجل استقرار الأوطان العربية

كما أثبتت المرأة العربية انها فى طليعة الرافضين والمتصدين لكل المؤامرات التى تحاك ضد أوطاننا .

وتطالب شبكة إعلام المرأة العربية الأمم المتحدة بالتدخل لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي لتنفيذ حقوق الأسيرات الفلسطينيات كما كفلتها اتفاقية جنيف الرابعة خاصة فى ظل جائحة كورونا حيث مازال الإحتلال الإسرائيلى يحتجز فى سجونه 35 أسيرة فلسطينية من بينهن 11 من الأمهات وسط إهمال طبى وتعذيب نفسى وجسدى وتؤكد الشبكة أن العالم الحر عليه أن يتدخل من أجل الأسيرات الفلسطينيات لوقف معاناتهن فى سجون الإحتلال.

كما تؤكد الشبكة على استمرار دورها في الوقوف مع المرأة العربية وابراز نجاحاتها وتقديم الدعم لها خاصة الدعم الإعلامى لها فى كافة الدول العربية خاصة ان الشبكة تضم قياديات متميزات من 18 دولة عربية .

وتؤكد الشبكة انها مستمرة فى تفعيل مبادراتها التى وبحمد الله تجد تجاوبا وصدى كبيرا وتواصل الشبكة تفعيل مبادرة استعادة دور الأسرة والمدرسة والإعلام التوعوي التى أطلقتها فى شهر مايو 2019

وقد تم تفعيل العديد من توصيات المبادرة التى تم تشكيل لجنة علمية مجتمعية عربية لتفعيلها وهى لجنة تجتمع شهريا ومن انجازاتها تشكيل فريق عمل للرد على شائعات السوشيال ميديا وإعداد قائمة سوداء بالألعاب الإلكترونية الخطرة ونشرها إعلاميا والقيام بحملات إعلامية تستهدف استعادة دور الأسرة والمدرسة والإعلام التوعوي كما تؤكد الشبكة استمرار فعاليات مبادرة لا للطلاق التى اطلقتها الإعلامية دكتورة دولت عماد القيادية فى الشبكة وتم تنفيذ 28 فعالية للمبادرة منذ 5 سبتمبر 2019 وحتى الآن وتم التفعيل فى عدة دول عربية وفى هولندا بالتنسيق مع اتحاد النساء العربيات في هولندا برئاسة الإعلامية سحر رمزى وقد لقيت المبادرة ومازالت صدى كبير وتم تخصيص جروبات وصفحات على الواتس والفيس بوك وتم من خلال المبادرة وتطوعيا حل العديد من المشاكل التى وصلت للمبادرة

وتؤكد الشبكة إستمرار مسابقاتها للعام السادس على التوالى وهى مسابقة الأفضل السنوية والتى أشاد بها الكثيرين لمصداقيتها ودورها فى إبراز أفضل النساء العربيات فى جميع المجالات وهى المسابقة التى أشاد بها ملك البحرين ونادى المرأة الافريقية والمجلس العربى للأخلاق والمواطنة وإتحاد النساء العربيات فى هولندا ومركز المشاعر الإنسانية فى الإمارات وأكاديمية وجدان لمتحدى الإعاقة بالمغرب ووزير الثقافة الموريتانى والمركز الديمقراطى لدراسات الشرق الأوسط ومؤسسة روز ميديا الثقافية الدولية والدكتور شافع النيادى أفضل خبير تنمية بشرية عربى والعديد من الجهات ووسائل الإعلام العربية .

كما تؤكد الشبكة إستمرار مسابقتها السنوية لإختيار الأمهات المثاليات والطالبات المثاليات والجدة المثالية وتوجه الشبكة التحية والإجلال إلى أمهات وأرامل وأسر الشهداء ضحايا الإرهاب الجبان فى عالمنا العربى

وتشيد بجهود الحكومات العربية التى تقدم كل أنواع المساندة لتلك الأسر كما تشيد بالجهود المثمرة فى مواجهة الإرهاب الجبان والتى حققت نجاحات كبيرة .. وأخيرا تؤكد الشبكة أنها مستمرة فى دورها خاصة أنه تم اعتمادها فى إدارة الإعلام بالأمم المتحدة وتقوم إيمان وهمان الصحفية بالجريدة وبوابة الشبكة بمتابعة فعاليات الأمم المتحدة الخاصة بالمرأة حيث تم اعتمادها منذ 8 سبتمبر 2019 .