شعبة المبدعين العرب

عودة الفينيق

خاتمة قصيدة ( عودة الفينيق )

بقلم – حسين أبو سعد ” سورية “

 

ماذا تبقَّـى ، كي تؤمِّلَ مَخرَجــــــــاً ؟…..لقِّمْ رصاصَ الصَّــبر ِ ، رامَ تَفَـجُّرا

..

يا أيُّها السُّــــوريُّ! أنت الأصــلُ أنـ …ـتَ غَــدٌ ، بجــــذر ٍ قد تَعـمــَّقَ أدْهـُرا

..

أنتَ الحضـــارةُ في بلاد ِالشَّــــام ِأنْـ …ـتَ الأبجـــــــــــديَّة ُ، و البيانُ مُبَكـِّرا

..

أنت المحبَّة ، والتَّســامحُ ، والسَّــــلا…..مُ ،وأنتَ مَنْ شـافَ الخرابَ ، فعمَّرا

والفارسُ المخــــــــتارُ أنتَ ، بقوَّةُ الـ ….حـــــــــقّ ِ المُرادِ ، و بالوئام تزنَّرا

..

*ممحــــاةُ مَـنْ تجري عليكَ ؟تريدُ حذ….فَكَ من قواميس ِ الحضــارة ِ مُجبَرا

..

ممحاة من ؟ ممحاة من ؟

بردائِهِ مَنْ يحجبِ الشَّــــــمسَ انعمى….ولغـــيرهِ نُـعطي الضِّـــياء ، ليُـبصِرا

..

ياأيُّها السُّــــــوريُّ أغنى النَّاس ِ أنـ ….تَ ، فـَبـِئسَ مَنْ أثرى ، و رَدَّكَ أفقرا

..

تمشي على الأشواكِ ،والدَّربُ الحريـ …رُ لعـــــــــابرينَ على الطَّريق تقرَّرا

وشــــربت أحزانَ الزمــــان ِ، وعابرٌ …يــســــبي المُنى  مُتســـلِّطا ً، مُتبطَّرا

يا أيُّها السُّــــــوريُّ ! قمْ  ، عدْ ياحبيـ …بُ ! كما بُعِثْـتَ مُـحرِّرا ً، ومُحضِّرا

يا للخلاص ِ على يديك ! متى القــــــيا….مةُ في بلاد الشَّـــــام ؟ قرّرْ ماترى

ياللخلاص على يديك!!!!!!

ياطـــــــــــائرَ الفينيق ِ! كم قــــــد عــــدْتَ حــــيّا ً من رمادِكَ ، تبتني مادُمِّرا

ياطائرَ الفينيقْ!!!!!!

كم بالإرادة ِعــدْتَ حــــــيّا ً كالرَّبيـ….ـع ِ! وعادَ عشُّـــــــــــكَ بالمحبَّة ِ أكبرا

قمْ في بلاد ِالشَّام ِ ، قرِّرْ ماترى

 

احصائيات كورونا في مصر اليوم
19

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

141

الحالات الجديدة

5715

اجمالي اعداد الوفيات

87158

عدد حالات الشفاء

101641

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق