مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

” طلب مناقشة” للنائبة شيرين فراج و 40 عضوا عن سياسة الحكومة بشأن مشكلة القمامة وتلافى آثارها السلبية

كتب – محمد صبحى:

قدمت الدكتورة شيرين فراج عضو مجلس النواب و 40 عضواً آخرين طلب مناقشة عامة عن ” سياسة الحكومة بشأن حل مشكلة القمامة وتلافى آثارها السلبية ” وفقاً لحكم المادة (132) من الدستور في مواجهة وزيري التنمية المحلية ووزير البيئة .

قد يهمك ايضاً:

رضا عبدالرحمن : الرئيس السيسي طمأن المنظومة الاقتصادية…

طعن واحد على انتخابات عليا الوفد في اليوم الثاني

بين الاقسام 1

ومن المقرر أن يناقش مجلس النواب في جلسته العامة اليوم الاثنين هذا الطلب لإدراجه ضمن جدول جلسات اليوم ، وقد أوضحت الدكتورة شيرين فراج عضو مجلس النواب أن أزمة القمامة الآن أصبحت مشكلة تبحث عن حلول في الوقت الحالي حيث أنه بدلاً من حل المشكلة من المنبع جذرياً لتعود بالمنفعة الاقتصادية والبيئية والصحية على الدولة والمواطن المصري نرى الآن أنها تسببت سياسات الحكومة فى تفاقمها وإهدار المال العام واستيراد نفايات بالمليارات وتوقف استثمارات مصانع لعدم توفر المادة الخام .

وأضافت ” شيرين فراج ” أنه بدلاً من استخدام المخلفات كمواد خام لمصانع التدوير تسببت سياسات الحكومة المتضاربة والعاجزة عن الحل فى إهدار تلك الثروة وتفاقمت معها أزمة التلوث البيئي الجسيم الناتج عن سوء التعامل مع القمامة وإقامة مدافن ومقالب غير أمنه وغير صحية بالمرة وأدى هذا الى ان يكون السبب الاول للوفاة هو أمراض الجهاز التنفسي والناتجة من تلوث الهواء فى مناطق شرق القاهرة والمقام بها المدافن والمقالب  للقاهرة ، قاهرة المعز ، تقف عاجزة عن قهر القمامة !!!!!

ولفت ” النائبة شيرين فراج ” لقد أصبحت القمامة مشكلة تؤرق المجتمع وأصبحت مصدراً وبؤره للتلوث البيئي الجسيم والأمراض بالإضافة الى إهدار عائدها الاقتصادي فى حين أن  دولا  أخرى استطاعت ان تستخدم القمامة الاستخدام الامثل لتحقق عائدا قوميا للدولة ، ناهيك عن ان القمامة  فى مصر أصبحت بؤره لاشاعه القبح وأخلاقياته فى المجتمع ، فكيف يتقبل رؤية القمامة بهذه الصورة ملقاة فى شوارع مصر ، مصر المحروسة التى كانت يوما يضرب بها المثال فى النظافة والجمال ، وكيف يتقبل  انتشار الرائحة الكريهة الناتجة من سوء التعامل مع القمامة بهذا الشكل، لقد أضرت تلك المشكلة بواجهتنا السياحية ، ووقفت الحكومة عاجزة  أو ربما غير راغبة في الحل.

 

 

تعليقات