Exclusiveأخبار الرياضة

سيرينا تنتظر المشاركة في بطولة أمريكا المفتوحة

كتب – محمد رفعت :

هدأت إلى حد ما المخاوف من تأثير البروتوكولات الصحية الصارمة بسبب تفشي فيروس كورونا على مشاركة أبرز لاعبي التنس في بطولة أمريكا المفتوحة هذا العام بعدما أكدت سيرينا وليامز يوم الأربعاء مشاركتها في نيويورك.

وقالت سيرينا وليامز في رسالة بالفيديو، على هامش مؤتمر صحفي للاتحاد الأمريكي للتنس لتأكيد إقامة البطولة في 31 أغسطس -13 سبتمبر  بدون جماهير، إنها تفتقد إثارة البطولة.

وأضافت سيرينا الفائزة باللقب سبع مرات ”أنتظر بفارغ الصبر العودة إلى نيويورك واللعب في بطولة أمريكا المفتوحة 2020. أشعر بأن الاتحاد الأمريكي للتنس سيؤدي عملا جيدا حقا في ضمان خروج كل شيء بشكل رائع… وأن يكون الجميع في أمان“.

وأبدى عدد من اللاعبين الكبار، ومن بينهم الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا والأسترالية آشلي بارتي ورفائيل نادال حامل لقب أمريكا المفتوحة، مخاوف من الذهاب إلى نيويورك.

وواحدة من النقاط العالقة هي عدد الأفراد الذين يمكن لكل لاعب اصطحابهم للملعب، وهو أمر قال الاتحاد الأمريكي للتنس إنه ما زال يحاول حله.

وسيؤثر القرار على اللاعبين الكبار الذين يذهبون في المعتاد إلى البطولات برفقة مدرب ووزميل مران وطبيب وأخصائي لياقة.

وقال ستيسي آلاستر مدير بطولة أمريكا المفتوحة في مؤتمر عبر الفيديو من الملعب الرئيسي باستاد آرثر آش ”نتفهم ما يحتاجه الرياضيون. علينا فقط التأكد من الالتزام بالتباعد الجسدي وضمان انتشار الجميع وأن يحصل كل لاعب على المران المناسب والاستعداد الذي يحتاج إليه“.

كما قال آلاستر إن اللاعبين الذين لا يرغبون في الإقامة في أحد الفندقين المعتمدين من البطولة يمكنهم تأجير منازل في منطقة نيويورك لكن لا يمكنهم الإقامة في مانهاتن.

”نتفهم المخاطر“

يستضيف مركز بيلي جان كينج الوطني للتنس، وهو مقر بطولة أمريكا المفتوحة، بطولة سينسناتي للرجال والسيدات، التي تقام في المعتاد في أوهايو، في الفترة من 22-28 أغسطس آب كجزء من جهود احتواء انتشار الفيروس.

وسيخضع اللاعبون لفحوص قبل السفر إلى الولايات المتحدة ومرة أو مرتين أسبوعيا في البطولتين بجانب فحص درجة الحرارة يوميا.

وخلال بطولة أمريكا المفتوحة، التي لن تحتوي هذا العام على مسابقة للزوجي المختلط، سيتعين على اللاعبين والضيوف وضع كمامات أثناء وجودهم في الملاعب إلا في حالة التدريب أو خوض مباراة.

وسيكون هناك مراقبون للخطوط في ملعبي آرثر آش ولويس أرمسترونج لكن لن يظهروا في الملاعب الأخرى، حيث سيستخدم الحكم الرئيسي نظام (عين الصقر) في اتخاذ القرارات المتعلقة بخطوط الملعب.

وإذا جاءت نتيجة فحص أي لاعب إيجابية، سيتم عزله والعناية به من قبل الطاقم الطبي للاتحاد الأمريكي للتنس الذي سيحدد ما إذا كان العلاج في الفندق ممكنا أو يحتاج الشخص دخول المستشفى.

وقال آلاستر ”نتفهم جميعا المخاطر وندرك مسؤولياتنا. مثلما يحدث كل عام، صحة الرياضيين وسلامتهم على قمة أولويات فريقنا الطبي“.

احصائيات كورونا في مصر اليوم
12

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

167

الحالات الجديدة

6211

اجمالي اعداد الوفيات

98981

عدد حالات الشفاء

106707

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى