مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

رئيس جامعة سمنود التكنولوجية يستقبل رئيس مصنع كيم تك للأجهزة العلمية والمعملية الكيماويات لبحث سبل التعاون المشترك”

استقبل الدكتور منتصر دويدار رئيس جامعة سمنود التكنولوجية، المهندس أحمد الشرقاوي رئيس مجلس إدارة شركة ومصنع كيم تك للأجهزة العلمية والمعملية والكيماويات، والكاتب الصحفى صلاح شرابي نائب رئيس تحرير الوفد لشئون التعليم والبحث العلمي والجامعات، بحضور الدكتور وليد رسلان عميد كلية تكنولوجيا الصناعة والطاقة؛ وذلك بهدف مناقشة سبل التعاون المشترك والتي سيتم بناء عليها عقد بروتوكول تعاون بين الجامعة والشركة.

 

وبدأ الدكتور منتصر دويدار رئيس الجامعة حلقة النقاش بالترحيب بالسادة الضيوف، موضحًا أن هدف الجامعة هو الإرتقاء بطلابها، ودعمهم عن طريق التدريب.وتوفير الدعم في مجالات البحث والتطوير التكنولوجي.

 

وأكد المهندس أحمد الشرقاوي رئيس شركة ومصنع كيم تك للأجهزة العلمية والمعملية والكيماويات، أن الشركة تطمح أن تكون الرائدة في مجال توريد وتصنيع وتطوير الأجهزة المعملية والعلمية على مستوى العالم.

 

ومن جانبه أوضح ” دويدار “، أن جامعة سمنود التكنولوجية بها كلية واحدة، وهي كلية تكنولوجيا الصناعة والطاقة والتي تحتوي على ثلاثة أقسام، قسم تكنولوجيا الملابس الجاهزة، وقسم تكنولوجيا تشغيل وصيانة ماكينات الغزل والنسيج، وقسم التصنيع الغذائي، وأن الكلية تعتمد بشكل أكبر على الجانب العملي، حيث يتم توفير تدريبات عملية ومعملية للطلاب بالأقسام المختلفة داخل معامل وورش الكلية، إضافة إلى التدريب الصيفي في المصانع والشركات المختلفة كلٌ في تخصصه.

 

قد يهمك ايضاً:

رئيس”كيم تك” في لجان تحكيم مشاريع طلاب جامعتي…

اختتام فعاليات أولمبياد الشركات الناشئة 2024 بجامعة…

كما أكد ” دويدار “، على حرص الجامعة على توفير التدريبات المختلفة للطلاب عن طريق توقيع بروتوكولات التعاون بين الجامعة وبين المصانع والشركات المتنوعة، حيث يصب التعاون بالأخير على خدمة الطلاب وتطويرهم، مما يؤلهم للإنخراط في سوق العمل، ومواكبة التطورات التكنولوجية الحديثة.

 

وقدم ” الشرقاوي “، عرضًا للخدمات التي تقدمها الشركة، حيث انها تحتوي على معامل للآلات، ومعامل للأثاث، وأجهزة معملية كيميائية، وغيرها من الأقسام التي تخدم طلاب الجامعات التكنولوجية.

 

وتبادل الحضور أطراف الحديث حول آلية تنفيذ التعاون بين الطرفين، عن طريق توقيع بروتوكول بين الطرفين، بما يتناسب مع توجيه الجهود نحو تحسين الكفاءة وتعزيز الإبتكار للطلاب، بما يؤهلهم للعمل بعد التخرج مباشرة.

 

وعلى هامش اللقاء، أعرب الكاتب الصحفي صلاح شرابي عن مدى سعادته بالتطورات الحديثة التي تقوم بها الدولة، مؤكدًا على أن جامعة سمنود التكنولوجية هي إحدى هذه الظواهر التي تستحق الدعم، فالمجهود المبذول من قبل رئيس الجامعة وقادتها والهيكل الأكاديمي والإداري، هو مجهود مشكور، يوضح مدى حرص منسوبي الجامعة على الإرتقاء بها، مع وضعها في مكانة عليا ضمن الجامعات العالمية.

التعليقات مغلقة.