مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

رئيس جامعة الإسكندرية يوقع بروتوكول تعاون مع شركة أوركيديا للصناعات الدوائية

كتب – حمدى شهاب:
وقع الدكتور عبد العزيز قنصوه رئيس جامعة الإسكندرية، والدكتور أسامة عباس رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة أوركيديا للصناعات الدوائية، بروتوكول التعاون بين الجانبين، بغرض التعاون فى مشروع الاكتشاف المبكر لتأثير مرض البول السكري على قاع العين، وذلك بالكشف على عدد من 5 آلاف- 8 آلاف مريض سكر.
وأشار الدكتور قنصوه أن هذا التعاون يأتي في إطار حرص الجامعة على القيام بدورها فى خدمة المجتمع، حيث تسعي الجامعة للارتقاء بمنظومة العلاج في المستشفيات الجامعية موضحاً أن مركز أبحاث البنية التحتية الذكية بالجامعة سيقوم بالإشراف على المشروع وتوفير أطباء عيون متخصصين فى تشخيص تأثير السكر على شبكية العين للقيام بالدراسات الإحصائية على عدد يترواح بين 5 آلاف- 8 آلاف مريض سكر، وتزويد شركة أوركيديا بنتائج المشروع بالتنسيق مع قسم طب وجراحة العين بكلية الطب.
وأكد الدكتور أسامة عباس، أن شركة أوركيديا تسعي خلال الفترة القادمة لتعميم المسح الطبى لمرضي السكر ليصل عدد الحالات المخطط فحصها إلي مليون مريض بالتعاون مع ١٠ جامعات مصرية، وأضاف أن البروتكول يأتى فى ضوء المسئولية الأجتماعيه للشركة وحرصها الدائم على خدمة المرضى، مشيراً إلى أن هذا التعاون لم يكن الأول من نوعه بين شركة أوركيديا وجامعة الأسكندرية، حيث سبق قيام الشركة بالتبرع بأجهزه طبية لقسم طب وجراحه العيون للمساعده على الكشف على أكبر عدد من المرضى بجانب التكفل بقوافل طبية لعلاج مرضى العيون.
وأكد الدكتور أحمد المصري أستاذ طب وجراحة العيون، أن هذا المشروع يخدم مرضي السكر في محافظات الاسكندرية والبحيرة وكفر الشيخ ومطروح حيث يتم الإكتشاف المبكر لتأثير مرض السكر علي الشبكية وقاع العين.
حضر توقيع البروتوكول الدكتور أشرف الغندور نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور علاء غيث رئيس قسم طب وجراحة العين بكلية الطب، والدكتورة نهي عدلي مستشار وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات والأستاذ بهندسة الإسكندرية، والدكتور إسلام سلطان مدير مكتب شركة اوركيديا بالاسكندرية، والأستاذة رحاب الجندي، والدكتور حلمي الشيخ أعضاء شركة اوركيديا للصناعات الدوائية.
بين الاقسام 2