مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

دعاء يوم 20 من شهر رمضان2021/دعاء اليوم العشرين من شهر رمضان 1442

أكد النبي “صلى الله عليه وسلم” على أهمية الدعاء فى كل يوم من أيام شهر رمضان لما يحمله من أجر عظيم،وإليكم دعاء اليوم العشرين من شهر رمضان .

دعاء اليوم العشرين من رمضان :

انتصف الشهر الكريم و نحن لازلنا نحاول اللحاق بفضله وكرمه علينا و نستمر في عباداتنا و دعائنا و صلواتنا و قيام الليل و نحن قادمون على أفضل أيام الشهر المبارك على الأخص لذلك سوف نستمر في الدعاء و ننشر لكم دعاء اليوم العشرين من رمضان

.

وإليكم دعاء اليوم العشرين من شهر رمضان :

“عن ابن عَبَّاسٍ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله: ” اللَّهُمَّ افْتَحْ لِي أَبْوَابَ الْجِنَانِ، وَ أَغْلِقْ عَنِّي أَبْوَابَ النِّيرَانِ، وَ وَفِّقْنِي فِيهِ لِتِلَاوَةِ الْقُرْآنِ، يَا مُنْزِلَ السَّكِينَةِ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ “.

ثواب هذا الدعاء

 “مَنْ دَعَا بِهِ بَعَثَ اللَّهُ إِلَيْهِ أَلْفَ أَلْفِ مَلَكٍ يَحْفَظُونَهُ مِنْ كُلِّ جَبَّارٍ وَ شَيْطَانٍ وَ سُلْطَانٍ، وَ كَتَبَ لَهُ بِكُلِّ مَنْ صَامَ شَهْرَ رَمَضَانَ سِتِّينَ سَنَةً مَقْبُولَةً، وَ جَعَلَ اللَّهُ بَيْنَهُ وَ بَيْنَ النَّارِ سَبْعِينَ خَنْدَقاً، كُلُّ خَنْدَقٍ كَمَا بَيْنَ السَّمَاءِ وَ الْأَرْضِ” 1.

بعض أدعية رمضان :

اللهم ارزقنى فيه طاعة الخاشعين و اشرح فيه صدري ، بأمانك يا أمان الخائفين

اللهم اغسلني فيه من الذنوب و طهرني فيه من العيوب

اللهم اجعل سعيي فيه مشكوراً ، و ذنبي فيه مغفوراً و عملي فيه مقبولاً

و عيبي فيه مستوراً و وفقنى فيه إلى التقي و صحية الأبرار

اللهم افتح لي فيه أبواب الجنان و اغلق عني أبواب النيران و وفقنى فيه لقراءة القرآن

اللهم ارزقنى فيه فضل ليلة القدر و بلغني إياها و سير فيه أموري من العسر إلى اليسر و اقبل معاذيري يا أرحم الراحمين

اللهم إنا نسألك باسمك العظيم الأعظم ، الذي إذا دعيت به أجبت ، و إذا سئلت به أعطيت ،

و بأسمائك الحسنى كلها ما علمنا منها و ما لم نعلم ، أن تستجيب لنا دعواتنا ،

و تحقق رغباتنا ، و تقضي حوائجنا ، و تفرج كروبنا ،

و تغفر ذنوبنا ، و تستر عيوبنا ، و تتوب علينا ، و تعافينا و تعفو عنا ، و تصلح أهلينا و ذريتنا ،

و ترحمنا برحمتك الواسعة ، رحمة تغنينا بها عن رحمة من سواك .

اللهم إني أسالك يا ألله بأنك الواحد الأحد الصمد ، الذي لم يلد و لم يولد ،

و لم يكن له كفواً أحد ، أن تغفر لي ذنوبي ، إنك أنت الغفور الرحيم.

اللهم إني أسالك أن ترفع ذكري ، و تضع وزري ، و تصلح أمري ، و تغفر لي ذنبي.

اللهم إني أسالك إيماناً لا يرتد ، و نعيماً لا ينفد ، و مرافقة محمد (صلى الله عليه وسلم)

في أعلى جنة الخلد.

الأدعية المأثورة وبعض الأدعية المستحبة في رمضان

اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني

اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وغلبة العدو

اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء ومن درك الشقاء ومن سوء القضاء ومن شماتة الأعداء

اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي

وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي واجعل الحياة زيادة لي في كل خير واجعل الموت راحة لي من كل شر

اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري وأصلح دنياي التي فيها معاشي وأصلح لي آخرتي التي فيها معادي واجعل الحياة زيادة لي في كل خير واجعل الموت راحة لي من كل شر

اللهم إني أعوذ بك من غلبة الدين وغلبة العدو، وشماتة الأعداء

اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء وأعوذ بك من درك الشقاء، ومن سوء القضاء وأعوذ بك من شماتة الأعداء

اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل والجذام، والجبن والبخل وأعوذ بك من المأثم والمغرم ومن غلبة الدين وقهر الرجال

اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار

هذا من دعاء النبي

ودعواته كثيرة -اللهم صل عليه وسلم.

العشرة الأواخر والدعاء

إن الناس جميعا مفتقرون إلى الله الغني، فحاجاتهم لا تنتهي، ويغفلون أحيانا عن سؤال الله -سبحانه- قاضي الحاجات، مجيب الدعاء، الذي لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء،

قال تعالى: (إِنَّمَا قَوْلُنَا لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْنَاهُ أَن نَّقُولَ لَهُ كُن فَيَكُونُ)،

 وليالي العشر الأواخر من رمضان هي أفضل الليالي، وجدير بالمؤمن أن يستثمرها بالطاعات والإكثار من الدعاء، وإن كان الدعاء في كل وقت وكل زمن، لكنه في هذه الأيام المباركة آكد لشرفها وفضلها العظيم.

أدعية للعشر الأواخر من رمضان يسعى العباد في شهر رمضان لجني أكبر قدر من الحسنات، وخاصة في العشر الأواخر منه، فيجتهدون بالطاعات والعبادات والدعاء، ومن الأدعية الجميلة للعشر الأواخر: دعاء مأثور لليلة القدر: عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، أنها سألت النبي صلى الله عليه وسلم: (يا رسولَ اللهِ، أرأَيْتَ إنْ علِمْتُ أيَّ ليلةٍ ليلةَ القدرِ ما أقولُ فيها؟ قال: قولي: اللَّهمَّ إنَّك عفُوٌّ كريمٌ تُحِبُّ العفْوَ، فاعْفُ عنِّي).

(اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِن فِتْنَةِ النَّارِ وَعَذَابِ النَّارِ، وَفِتْنَةِ القَبْرِ وَعَذَابِ القَبْرِ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الغِنَى، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الفَقْرِ، وَأَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ فِتْنَةِ المَسِيحِ الدَّجَّالِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْ خَطَايَايَ بمَاءِ الثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّ قَلْبِي مِنَ الخَطَايَا، كما نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَبَاعِدْ بَيْنِي وبيْنَ خَطَايَايَ، كما بَاعَدْتَ بيْنَ المَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ، اللَّهُمَّ فإنِّي أَعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ، وَالْهَرَمِ، وَالْمَأْثَمِ، وَالْمَغْرَمِ.).

 (اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِك من شرِّ ما عَمِلتُ، ومن شرِّ ما لم أعمَلْ).

 (اللَّهُمَّ مُصَرِّفَ القُلُوبِ صَرِّفْ قُلُوبَنَا علَى طَاعَتِكَ).

 (اللهمَّ إنَّي أعوذُ بك من شرِّ سمْعي، ومن شرِّ بصري، ومن شرِّ لساني، ومن شرِّ قلْبي، ومن شرِّ منيَّتي).[٧] (اللَّهُمَّ آتِنَا في الدُّنْيَا حَسَنَةً وفي الآخِرَةِ حَسَنَةً، وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ).

 (اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ الهُدَى وَالتُّقَى، وَالْعَفَافَ وَالْغِنَى).[٩] (رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا).

 (رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي ۚ رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاءِ).

 (رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً).

 (اللَّهُمَّ إنِّي أسأَلُك العافيةَ في الدُّنيا والآخِرةِ، اللَّهُمَّ إنِّي أسأَلُك العَفوَ والعافيةَ في دِيني ودُنْيايَ وأهْلي ومالي، اللَّهُمَّ اسْتُرْ عَوْرتي -وقال عُثمانُ: عَوْراتي- وآمِنْ رَوْعاتي، اللَّهُمَّ احْفَظْني من بيْنِ يَدَيَّ، ومِن خَلْفي، وعن يَميني، وعن شِمالي، ومن فَوقي، وأعوذُ بعَظَمَتِكَ أنْ أُغْتالَ من تَحْتي).

 اللهم إنا نسألك يا ربنا العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا، نسألك يا ربنا من الخير كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم، ونعوذ بك يا ربنا من الشر كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم. يا من أنزلت القرآن الكريم في ليلة القدر، أكرمنا في هذه الليالي المباركة، والطف بنا، وأجرنا من النار.

اللهم تقبّل صيامنا، وقيامنا، وصلاتنا، ودعاءنا، وسائر أعمالنا، وبلّغنا برحمتك ليلة القدر، يا أرحم الراحمين. اللّهم اجعلنا في هذه الليالي من الذين نظرت إليهم وغفرت لهم ورضيت عنهم، اللّهم اجعلنا في هذه الليالي من الذين تُسلّم عليهم الملائكة، يارب تقبل منا وعلى طاعتك أعنّا وأكرمنا ولا تهنّا. اللهم إني أسألك حسن الصيام، وحسن الختام، ولا تجعلنا من الخاسرين في رمضان، واجعلنا ممن تدركهم الرحمة والمغفرة والعتق من النار.

اللهم يا الله ارزقني فضل ليلة القدر، وفضل قيام ليلة القدر، اللهم سهل أموري من العسر إلى اليسر، اللهم اغفر لي ذنبي، اللهم إني أسألك بفضل ليلة القدر وأسرار ليلة القدر وأنوارها وبركاتها، أسألك أن تتقبل دعواتي، وأن تقضي حاجاتي، اللهم إن كانت هذه هي ليلة القدر فاقسم لي الخير فيها، واختم لي من فضائلك، اللهم اجعل اسمي في هذه الليلة من السعداء، وروحي مع الشهداء، يا أرحم الراحمين يا الله.