محافظات

جلسة صلح عرفية تنهى خلافات ثأرية بين عائلتين المصري والعطار بالمنصورية

 

كتبت  _ تيسير شومان

عدسة : ادهم ناصر

تمكنت لجنة المصالحات بوزارة الداخلية بالتنسيق مع كبار العائلات من عقد جلسة صلح بين طرفى خصومة ثأرية بين عائلتي  المصري والعطار

 وذلك بحضور عواقل وعمد القبائل العربية ومساعي أهل الخير وبحضور أعضاء مجلس النواب بالمناشي والمنصورية وكرداسة والسادة رجال الأمن وكبار القرى المجاورة بمركز كرداسة  والمناشي لإنهاء الصلح بين العائلتين وتتقدم القبائل العربية ومساعي الخير الي عائلة العطار بكل الشكر والتقدير والاحترام لقبول الكفن والعفو عن الدية ويخصون بالشكر السيد المستشار  حسام العطار لمجهوداتة في الصلح وعلي كرم الضيافة ….

 حيث بدأ حفل الصلح بآيات من الذكر الحكيم وتلاه كلمة من أنور ابوهديمة  حيث قام بشكر كل الحضور وكل من سعا لإنهاء هذه المشكلة ووجه شكره للجهات الأمنية علي تذليل جميع الصعاب كلا باسمه وصفته وعلى رأسهم  اللواء مصطفي شحاتة مساعد السيد الوزير و اللواء رمزي البسيوني مدير امن أكتوبر و اللواء محمد عبدا لتواب نائب مديرا لمباحث

و العميد اشرف زمزم مساعد مدير الأمن و العميد عمرو توفيق مأمور مركز منشأة القناطر و العقيد  علاء فتحي مفتش المباحث و الرائد سامح بدوي رئيس المباحث و النقيب أيمن ببرم مركز منشأة القناطر والسادة ضباط وصف وجنود الداخلية

  وقد ختم حديثه بالمطالبة بالوقوف دقيقة حداد علي روح الشهيد محمود العطار وقراءة الفاتحة تلاه  كلمة النائب علاء نجم وحث الجميع علي نبذ العنف والعمل من اجل النهوض بأولادنا وتقربهم لبعضهم البعض وطالبهم بعدم تكرار تلك الأحداث وجاءت اللحظة الحاسمة

 حيث  جاء أهل القاتل بالكفن ووسط حراسة أمنية مشددة ومساعي الخير حيث دخل اهل القاتل حاملين الكفن علي يديهم ووسط مايقرب من عشرة الاف من الحضور وبترحيب كبير من اهل الشهيد وطالب منظمي الاحتفالية بعدم الجري بالكفن والسير بخطا هادئة هنا كانت سوف تحدث بعض المشادات ولكن بسيطرة امنية حاده من القيادات الامنية جلس الجميع ومر الكفن للداخل السرادق  وصل المنصة وقام الحاج انور ابوهديمة بتلاوة آيات قرآنية والتكبير ( الله اكبر) وسلم الكفن لأهل الشهيد وسط الشعور بالهدوء من جميع الأطراف وتحدث عادل عبدا لعزيز العطار وطالب الجميع بالهدوء ونشر و الحب والتسامح بين  العائلتين وبعدها أقيم مراسم العزاء وتقبل العزاء في الشهيد محمود العطار رحم الله الشهيد

 وقد صرح خاص لسفير  فرج حسن الربيعي ، أن التواجد الأمني، والجهود التي قام بها كبار العائلات ، كان لها أكبر أثر فى التوصل لإنهاء تلك الخصومة الثأرية، وذلك تحت إشراف العمدة ياسر إبراهيم الربيعي

 

الوسوم
احصائيات كورونا في مصر اليوم
18

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

123

الحالات الجديدة

4930

اجمالي اعداد الوفيات

47182

عدد حالات الشفاء

94875

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق