أخبار مصر

جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا تستضيف الثلاثاء وزير الشباب والرياضة وكرم جبر لدعم مبادرة “مصر أولاً.. لا للتعصب”

في إطار حرصها على دعم المبادرات الوطنية، خاصة الداعية إلى الوحدة والابتعاد عن التعصب والكراهية، تستضيف جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، الثلاثاء المقبل، الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، والكاتب الصحفى كرم جبر، رئيس المجلس الإعلى لتنظيم الإعلام، في ندوة كبرى للحديث عن مبادرة “مصر أولاً.. لا للتعصب”، التي أطلقتها وزارة الشباب والرياضة، والمجلس الإعلى لتنظيم الإعلام.

AC8ECDB0 F637 4C53 A7F6 9D2DACEAE3EB
وسيشارك في الندوة المقرر عقدها في العاشرة صباح الثلاثاء خالد الطوخى رئيس مجلس أمناء جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، والكاتب الصحفى، خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير “اليوم السابع”، وعدد كبير من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة، والطلاب.
وأكد كرم جبر، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أن مبادرة لا للتعصب سببها رغبة البعض في إثارة الفتنة بين فريقى الأهلى والزمالك بنهائى دورى الأبطال الأفريقى، فجاءته الفكرة بتحويل المباراة إلى عامل إيجابى وفرصة لإعلان أن مصر بخير وآمنة وشبابها بخير، موضحا أن هدف المبادرة الحفاظ على سلامة الجماهير، في حين أن بعض البرامج تثير أزمات لا داعى لها، لكن المجلس له ضوابط للحفاظ على سلامة الشعب المصرى، فليفز الأهلى أو الزمالك لكن مصر هى الفائزة فى النهاية والأهم هو التحلى بالروح الرياضية .
وأضاف جبر، أن المبادرة ستنطلق بعد نهائى دورى الأبطال بـ24 ساعة وسيكون بشكل فعال الإعلام هو البطل فى هذه المعركة، والمبادرة لها خطة شاملة لمدة عام وبرنامج شامل لا يقتصر على الأهلى والزمالك فقط .

D7008C73 D7E9 43FE 9218 5DF4CFAFDA94
وقال خالد الطوخى إن اهمية هذه الندوة تكمن فى أنها ستتناول قضية فى غاية الخطورة نحن فى اشد الحاجة الان للتخلص منها وهى قضية التعصب ، لأن التعصب سيظل آفة المجتمعات خاصة “التعصب الأعمى” الذى سيبقى أحد اهم وأبرز الأسباب التى تؤثر بالسلب وبشكل خطير على تماسك المجتمعات وعلى وجه الخصوص إذا كان هذا التعصب رياضياً ، فمجال الرياضة يجب ان يبنى ولا يهدم ويجب ان يضبط سلوك الشباب بما ينعكس بشكل ايجابى على المجتمع ككل.

احصائيات كورونا في مصر اليوم
13

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

189

الحالات الجديدة

6291

اجمالي اعداد الوفيات

99652

عدد حالات الشفاء

107925

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى