مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

بكل صراحة..كمال سعد رئيس التحرير يكتُب “رحمى”واجهه مشرفة للزمالك.. ويستحق المساندة

محمد رحمى..أحد أبناء نادى الزمالك المخلصين، أعرفه منذ سنوات طويلة.. شخصية مهذبة ودمث الخُلق..لم يحالفه التوفيق فى انتخابات النادى الماضية عام 2017 وكنت قريب منه جداً، ورغم ذلك لم يتغير أو يتحول وظل ثابتاً على موقفه محباً وعاشقاً للقلعة البيضاء ولم يتوانى لحظة فى المساهمة للارتقاء بكافة خدمات النادى ومرفقاته.
ومواقف محمد رحمى، داخل الزمالك والذى عُرف من خلالها بالشهامة و”رجولة ابن البلد” كثيرة ولعل ابرزها اهتمامه بالشق الترفيهي لأعضاء النادى،حيث يمتلك شركة سياحية وله دوراً بارزاً داخل غرفة السياحة المصرية وساهم وبشكل كبير تنظيم العديد من الرحلات خاصة الدينية لأعضاء النادى حيث كان عضواً باللجنة، الثقافية بالقلعة البيضاء وتم اختياره لخبرته الكبيرة فى هذا المجال.
قد يهمك ايضاً:

الدب الروسي يلاعب سلمان.. بقلم حازم مهني

بكل صراحة..كمال سعد رئيس التحرير يكتب:”ياوزير…

بين الاقسام 1
والآن..يخوض محمد رحمى الانتخابات التى يشهدها الزمالك يوم 11 فبراير الجارى على مقعد العضوية فوق السن، وأرى أن إقدامه على هذه الخطوة شيئاً جيد خاصة بعدما طالبه قطاع كبير من الأعضاء للترشح، للإستفادة من خبرته ليخدم ناديه بشكل أكثر ولكن فى إطار رسمى..وهذا فى حد ذاته شعورًا طيباً ممن سوف يدلون، بأصواتهم داخل الصناديق وأتوقع أنهم سوف يقفون بجانب رحمى ويساندوه بكل قوة.
وظهور محمد رحمى فى تلك الانتخابات لم يكن وليد الصدفة أيضا،بل نتاج سنوات طويلة ظل فيها رحمى كما هو معروف عنه دائماً إنه “خدام الزمالك”وهدفه أن يظل ناديه فى أعلى القمم وهى الجزئية الهامة التى قربته من أعضاء النادى الذين لن يتخلوا عنه وسوف يسانده ليكتب له النجاح ويكون خير من يمثلهم داخل إدارة النادى..وإنا غداً لناظره قريب..وللحديث بقية إن كان فى العمر بقية.
تعليقات