شعبة المبدعين العربفن وثقافة

انتظار

بقلم – ميسون السعدى:

قاعة انتظار مكيفة، قطع الأثاث فيها مرتبة لامعة دون أن تدبغها صفة خاصة بها.
استوقفتني كالعادة أقدام من حولي وقد طال مكوثي، نقلت عينيَّ،
كان أحدهم يراقص قدميه وقد انتعل حذاء خفيفا، الرجل الملاصق لي بدا حذاؤه اسودا لامعا لم تمسسه يد، لم أغفل أي حذاء منها ، لا تشابها بينها على الإطلاق…
رفعت نظري مع طول انتظارنا حتى ادركت عيوني ثيابهم، بدت نظيفة، أذواقها متباينة، ألوان بين كامدة وزاهية ، انتظرت أن ينادى على رقم بطاقتي فأمضي….قام جاري عن كرسيه ملبيا النداء على اسمه،أما أنا أمامي الكثيرين بعد، لابد من رحلة أخرى نحو الوجوه دون أن اخشى الإحراج،
تماثلت الرؤوس تماما بل تطابقت،هالني ما رأيت، حاولت أن أرى رأسي وتعابير وجهي على زجاج التافذة الأسود ، وجدت وجهي يماثلها،يرسم بسمة رضى ،شاخصا الى تلك الصورة المكررة في ردهات المباني والشوارع، جررت خطواتي خارجا، لكن فمي المترهل اللزج لم ينسحب إلا وقبل ذيل تلك الصورة معلنا خضوعه التام…

احصائيات كورونا في مصر اليوم
14

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

104

الحالات الجديدة

5883

اجمالي اعداد الوفيات

95080

عدد حالات الشفاء

102840

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى