مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

“المؤشر العالمي للفتوى” أبرز توصيات مؤتمر الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء

0

كتب: محمود يس 

اختتمت أعمال المؤتمر العالمي الرابع للإفتاء الذي عقد تحت عنوان: “التجديد في الفتوى بين النظرية والتطبيق” والذى انعقد فى الفترة من 16 إلى 18 من أكتوبر الجارى والذى أعلن من خلاله عن توصيات هامة وكان على رأسها إطلاق المؤشر العالمي للفتوى، وهو أول مؤشر من نوعه في هذا المجال، تنفذه وحدة الدراسات الاستراتيجية بالأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم.. كما أطلق أيضًا ميثاق عالمي للفتوى، وهو عبارة عن مدونة شاملة لأخلاقيات مهنة الإفتاء مترجمة إلى عدة لغات.

وأعلن خلال المؤتمر عن تدشين منصة إلكترونية (هداية) وهي منصة تثقيفية تابعة للأمانة بعدة لغات يبدأ بالعربية به ٢٠٠٠ ساعة صوتية ومرئية، وتهدف تلك المنصة إلى المشاركة الفاعلة في تجديد الخطاب الديني، وذلك عبر تقديم نماذج واقعية في التجديد والتطوير وتأسيس المناهج والأفكار، مع تقديم البدائل العصرية لمشكلاتنا الدينية والثقافية، وكذلك بناء شراكات علمية لدعم المنهج الوسطي باعتباره خطَّ الدفاع الأول عن الإسلام الصحيح


كان من أهم أبحاث المؤتمر بحث فضيلة الإمام العلامة سيدي نور الدين على جمعة عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف والذي عرض فضيلته من خلاله طرق التجديد في الآليات والعلوم وترتيبها وإعادة صياغتها شكلا ومضمونا كما طرح فضيلته دعوة لإنشاء علوم جديدة حتى تخدم مثلث واجب الوقت الذي يقوم على:
١إدراك النص.
٢إدراك الواقع.
٣كيفية تنزيل النص على الواقع

قد يهمك ايضاً:

عاجل: التضامن فصل الموظف متعاطي المخدرات بداية من ديسمبر…

بروتوكول تعاون بين الجمعية المصرية للعلاقات العامة وكلية…

وقد عقد خلال المؤتمر أربع ورش عمل هامة؛ فكانت ورشة العمل الأولى تحت عنوان “نحو ميثاق عالمي جامع للفتوى”، والتى تم خلالها مناقشة حالة الفوضى التي أصيبت بها الساحة الإفتائية خصوصًا، والخطاب الإسلامي عمومًا، ترأسها فضيلة الأستاذ الدكتور محمد كمال إمام أستاذ الشريعة، وأمانة سر فضيلة الدكتور خالد عمران أمين الفتوى، وجاءت ورشة العمل الثانية تحت عنوان “نحو مؤشر عالمي لحالة الفتوى في العالم” وترأسها فضيلة الشيخ الحبيب على الجفري بأمانة سر د. طارق أبوهشيمة، والتى تم خلالها مناقشة الخروج بمؤشر عالمي لحالة الفتوى في العالم صادرًا عن الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، ويكون ربعَ سنوي، ويشتمل على تحليل لمضمون الفتاوى وخطابها على مدار ثلاثة أشهر.
وجاءت الورشة الثالثة تحت عنوان “نحو منهج دراسي للفتوى” ترأسها فضيلة د. صالح مجييف مفتى الشيشان بأمانة سر د. كامل الحسيني . والتى تم خلالها مناقشة وضع مناهج تعليمية إفتائية صالحة للتدريس والتدريب عليها في المؤسسات التي تعنى بالإفتاء..

رحاب رجائي مع الشيخ السيد شلتوت

وجاءت الورشة الرابعة بعنوان: “دور الفتوى في معالجة المشكلات الأسرية والحد من ارتفاع نِسَب الطلاق “، برئاسة فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، وبأمانة سر فضيلة د. عمرو الورداني، والتى نوقش من خلالها أسباب الطلاق وإحصائيات النسب الحالية فيه وضرورة تأهيل المفتين والمتصدرين للشأن الديني في ذلك واقتراح إستراتيجية لحل هذه الأزمة وهى على ثلاثة محاور: التأهيل والتنشئة والتشريع .

وبهذا يكون قد اكتمل مؤتمر الأمانة العامة لدور وهيئات الافتاء في العالم فنسأل الله التوفيق والقبول والنفع والسداد وأن يحفظ دار الإفتاء من كل مكروه وسوء ويرعي الأمة كلها بعين رعايته أبد الآبدين ببركة الأنبياء والصالحين وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.