مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

البرلمان الأفريقي : مشاركة وزير الخارجية في المفاوضات بالكونغو حول سد النهضة دليل على تمسك مصر بالحلول السلمية

اعتبر مصطفى الجندى المستشار السياسى لرئيس البرلمان الأفريقى توجّه وزير الخارجية السفير سامح شكرى إلى العاصمة الكونغولية كينشاسا للمشاركة فى جولة من المفاوضات حول سد النهضة وذلك بناء على الدعوة التى وجهتها جمهورية الكونغو الديمقراطية بوصفها الرئيس الحالى للاتحاد الإفريقى وبمشاركة وزراء الخارجية والرى لكل من مصر والسودان وإثيوبيا بمثابة دليل قاطع على حرص مصر وتمسكها بايجاد حلول سلمية لازمة سد النهضة.

 وقال ” الجندى ” فى بيان له اصدره اليوم ان العالم كله اصبح على وعى وادراك كاملين بحرص مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى على التوصل الى حلول سلمية لازمة سد النهضة وانها دائما كانت حريصة كل الحرص على ضرورة التوصل الى حلول ترضى جميع الأطراف وانها مع تحقيق التنمية داخل اثيوبيا شريطة عدم المساس من قريب او بعيد بالحقوق التاريخية لحصة مصر فى مياه النيل وهذا هو موقف كل المصريين قيادة وحكومة وشعباً مؤكداً انه مع زيادة عدد سكان مصر فانها تحتاج الى كميات أكبر من حصتها فى مياه النيل.

 وطالب المستشار السياسى لرئيس البرلمان الافريقى من اثيوبيا ان تستمع لصوت العقل وتجلس على مائدة المفاوضات وتلتزم بما تم الاتفاق عليه فى اعلان المبادئ الذى وقعته مصر والسودان وإثيوبيا بما يكفل عدم حدوث اى ضرر لدولتى المصب مصر والسودان.

 وأكد ” الجندى ” ان حرص مصر على تلبية هذه الدعوة من جانب جمهورية الكونغو الديمقراطية الشقيقة يأتى انطلاقاً من موقفها الداعى إلى إطلاق عملية تفاوضية جادة وفعالة، تسفر عن التوصل إلى اتفاق قانونى مُلزم حول ملء وتشغيل سد النهضة على نحو يراعى مصالح الدول الثلاث.