مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

الاتحاد الأوروبي : لبنان يمر بأوقات حرجة وحان الوقت للقوى السياسية ان تنحي خلافاتها وتعمل من اجل مصلحة البلاد

رسالة  بروكسل -عبدالله مصطفى :

قال بيان صدر عن قسم الشئون الخارجية في الاتحاد الاوروبي في بروكسل ،  ان وزراء خارجية دول مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى  عبروا عن قلقهم العميق بعد صدور تقارير تتحدث عن انتهاكات لحقوق الانسان وجرائم في إقليم تيغراي في شمال اثيوبيا  وزراء خارجية المجموعة التي تضم كلاً من كندا، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، اليابان، المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية.

عبروا عن إدانتهم الشديدة لقتل المدنيين والعنف الجنسي والقصف العشوائي والتشريد القسري لسكان تيغراي واللاجئين الارتيريين، داعين جميع الأطراف لضبط النفس وحماية المدنيين واحترام القانون الدولي الإنساني. 

وطالبت الدول السبع الكبار الحكومة الاثيوبية بتنفيذ تعهداتها بشأن تقديم المسؤولية عن الانتهاكات للعدالة، منوهة بأهمية اتفاق اللجنة الاثيوبية لحقوق الانسان و مفوضية الأمم المتحدة على اجراء تحقيق مشترك في الانتهاكات التي ارتكبتها كافة الأطراف.

وجاء في البيان: “من الضروري اجراء تحقيق مستقل، شفاف ونزيه في الجرائم المُبلغ عنها ومحاسبة المسؤولين عنها”.

وعبر وزراء المجموعة عن استعداد دولهم للمساهمة في دعم الجهود الإنسانية وكذلك دعم التحقيقات في الانتهاكات.

ويريد الغرب من السلطات الاثيوبية العمل على اطلاق عملية سياسية شاملة، تؤدي إلى انتخابات وعملية مصالحة واسعة النطاق

قال الاتحاد الاوروبي ان لبنان يمر بأوقات حرجة حيث تستمر ازمات البلاد المتعددة في التدهور والشعب اللبناني هو اول من يعاني من هذا الوضع وقد أن الاوان ان تنحي القوى السياسية اللبنانية خلافاتها جانبا وتعمل من اجل مصلحة لبنان

وجاء ذلك في بيان صدر عن مكتب السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي لتهنئة جوانا ورونيكا لتعيينها منسقة خاصة للبنان تعمل في اطار الامم المتحدة.

 وقال البيان ان التكتل الموحد يتطلع للعمل معها في دورها لتعزيز التعاون والعمل المشترك بين الاتحاد والامم المتحدة في لبنان من اجل اظدهار واستقرار هذا البلد ومن خلال البيان حث الاتحاد الاوروبي مرة اخرى القيادة اللبنانية على تحمل المسئولية من خلال تشكيل حكومة ذات مصداقية خاضعة للمساءلة وقادرة على تنفيذ الاصلاحات المطلوبة 

قال بيان أوروبي صدر في بروكسل الجمعة ان الأطراف الدولية المنخرطة في الاتفاق النووي الإيراني  اتفقت على الاستمرار في العمل لتحديد تدابير رفع العقوبات وضمان التنفيذ الكامل للصفقة من قبل جميع الأطراف.

جاء ذلك عقب الاجتماع الافتراضي لممثلي الدول المتبقية في الاتفاق النووي الإيراني، الموقع عام 2015، برعاية الاتحاد الأوروبي بوصفه منسق الاتفاق.

وشارك في اجتماع الجمعة  نواب وزراء خارجية كل من فرنسا، بريطانيا، ألمانيا، روسيا، الصين وايران، بالإضافة إلى ممثل عن الاتحاد الأوروبي.

ـــ وتوافق المشاركون على عقد اجتماع في فيينا الأسبوع المقبل من أجل متابعة العمل وتحديد آليات عودة محتملة للولايات المتحدة الأمريكية للاتفاق الذي انسحبت منه احادياً عام 2018.وجاء في البيان : “سيكثف الطرف المنسق اتصالاته بشكل منفصل في فيينا مع جميع المشاركين وكذلك مع الولايات المتحدة الأمريكية”.

وأعاد المشاركون في اجتماع اليوم التأكيد على تصميمهم الحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني وتنفيذه بالكامل

اعلنت المتحدثة باسم​المفوضية الأوروبية​، دانا سبينانت، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أن رئيسة المفوضية أورسولا فون دير لاين ستزور الاردن في السابع من شهر نيسان/أبريل الجاري.

وكان الاتحاد الاوروبي قد أعلن في وقت سابق عن زيارة رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل وفون دير لاين إلى تركيا في السادس من نفس الشهر للقاء الرئيس رجب طيب أردوغان

اخبار بلجيكا 

عرفت بلجيكا لاول مرة منذ ثلاثة اسابيع تراجع في ارقام الاصابات الجديدة بفيروس كوفيد 19 وهذا يعني ان الوباء في الموجه الثالثة قد وصل الى ذروته الخميس وبدأ في التراجع حيث جرى تسجيل 5467 إصابة و 29 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

أما ما يقلق السلطات الصحية، فهو الزيادة الكبيرة في اعداد مرضى الوباء الذين يعالجون في المشافي، إذ يبلغ عدد أفراد هذه الشريحة من المصابين حالياً  2958، منهم 790 مصاباً في وحدات العناية المركزة.

وتخشى السلطات من وصول وحدات العناية المشددة إلى قدرتها الاستيعابية القصوى ما سيعقد عمليات علاج المصابين خلال الفترة القادمة

تعددت ردود الافعال من السياسيين في بلجيكا ضد ماشهدته بروكسل من مصادمات عرفت اعتداءات على رجال لشرطة خلال محاولة افساد تنظيم مهرجان موسيقى  وتحدي اجراءات الحظر المفروض جراء تفشي وباء كورونا وحدث ذلك الخميس بناء على ماوصفته وسائل الاعلام بانه كذبة ابريل انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي  والحقيقه انه لم يكن هناك مهرجان.  وتُقدِر الشرطة المحلية أنه كان هناك ما بين 1500 و 2000 شخص متجمعين فيمكان يعرف باسم  بوا دي لا كامبر ، في انتهاك للإجراءات الصحية.

وقال عمدة بروكسل فيليب كلوزه انه لايمكن التسامح مه مثل هذه التصرفات واتفق العنمده مع ماقاله رئيس الوزراء الكسندر ديكرو الذي عبر عن غضبه مما تعرض له رجال الشرطة واعتبره امرا غير مقبولا تحت اي ظرف من الظروف.

وقالت وزيرة الداخلية انيليس فيرليندن ان ماحدث من استخدام العنف ضد عناصر الشرطة هي ضربة موجعة للجميع الذين يبذلون قصارى جهدهم لاحترام ندابير كورونا 

وجاء ذلك بعد ان أصيب العشرات من ضباط الشرطة وسبعة خيول وثمانية متظاهرين الخميس أثناء إخلاء  امج الاماكن التي تجمع فيها اعداد كبيرة من الاشخاص ، وفقًا المتحدثة باسم شرطة بروكسل “إيلس فان دي كيري”، و تم إعتقال 22 شخصاً منهم 18 إدارياً وأربعة قضائيين أحصت المتحدثة بالفعل ما لا يقل عن 26 مصابًا بين ضباط الشرطة.

يبدو ان أزمة فيروس كورونا ستقلل من نمو السكان البلجيكيين على المدى الطويل. حيث يقدر مكتب التخطيط أن البلاد قد يصل عدد سكانها حوالي 12.8 مليون نسمة في عام 2070.يفسر هذا التباطؤ في النمو السكاني بزيادة في عدد الوفيات بسبب الأزمة وانخفاض الهجرة الدولية ، كما يحلل مكتب التخطيط.

وسيكون النمو أكثر ديناميكية في عامي 2022 و 2023 بسبب ظاهرة التعافي في الهجرة ، لكن التعافي في الخصوبة سيكون أبطأ وغير متوقع قبل 2035-2040.