خدماتغير مصنفمحافظاتنبض الشارع

إزالة العدادات وقطع المياه عن منازل في أحياء الجيزة لعدم سداد الفواتير

        كتب ” سعد درويش”

اشتكى أهالي حي الطالبية والعمرانية شارع الثلاثيني وفيصل والعشريني وغيرها من أحياء محافظة الجيزة من قيام شركة المياه برفع العدادات وقطع المياه عن منازلهم فجأة وبدون سابق إنظار وترك المباني بمن فيها من السكان بدون قطرة ماء ،
خاصة الأحياء الشعبية التي يقطنها الفقراء وعمال اليومية وأصحاب المهن الحرة وكبار السن والأرامل ومعدومي الدخل وطلاب المدارس ،  الأغلبية لا تستطيع تدبير حالها ، و لا يمكنها تدبير حياتها و مصاريفها اليومية من مأكل أو مشرب وغير ذلك .

وبسؤالهم عن السبب في إزالة العدادات وقطع المياة عنهم ، تبين أنهم منذ فترة وجيزة وهم لا يستطيعون تدبير قيمة فاتورة المياه مما أدى لتراكم المبلغ المطلوب منهم و لم يتمكنوا من سداد قيمة “الفاتورة” ، بسبب الكثير من الظروف ومنها عدم وجود دخل لأنهم يعملون بالأعمال اليومية وأعمال حرة ، فيعملون يوما وبقية الشهر لا يتحصلون على عمل أو مال للإنفاق على أنفسهم ، خاصة بعد وقف البناء والتشطيبات وهذا ما يجعل العمال والحرفيين و فئات العماله الغير منتظمة لا يجدون قوت يومهم ، ولا يتوفر معهم أية مدخرات لتسديد الفواتير التي زادت نتيجة تراكمها على بعضها البعض و تصل بعضها لآلاف الجنيهات .

ورأت شركة المياه ان الحل لتحصيل هذه الفواتير المتأخرة من هؤلاء السكان هو قطع المياه  عنهم لتتمكن من التحصيل و ليسارعوا في الدفع الفوري بدون تأخير .

ويرى الأهالي أن هذا أضر بهم ضررا شديدا فهم من ناحية لا يمكنهم تدبير أي مبلغ من المال للدفع واسترداد عدادات المياه وتوصيل المياه مرة ثانية ،
ومن ناحية أخرى فأنهم أصبحوا أكثر عرضه للمرض و العدوى بجائحة كورونا لعدم وجود ماء للنظافة أو المأكل و المشرب ،
ويقولون أصبحنا بلا قطرة ماء و نحن والأطفال نعاني من العطش ، مع أن المنازل المجاورة لهم والتي داوم أصحابها على الدفع بها الماء ، لكن البعض يرفض التعامل معهم أو إمدادهم بالماء نتيجة للتباعد الاجتماعي وخوفا من انتشار العدوى وأن الكل أصبح يتجنب  الآخر بسبب كورونا ،

و قطع الماء عنهم سيؤدي لمضاعفة المشاكل التي تسعى الدولة جاهدة لايجاد حلولا لها ، ومنها السيطرة على هذا الفيروس ، لأن لو الأحياء الشعبية انتشر فيها هذا الوباء ، سيؤدي لانتشاره في كافة الأحياء ويصبح بؤرة للمرض ، لا قدر الله ، والماء والنظافة من الاشياء الأساسية والضرورية للقضاء على هذا الوباء ،
وعدم توفر الماء في هذه المناطق يؤدي لكارثة ينبغي أن نتجنبها حتى تمر بلادنا بسلام من هذه الجائحة.

ويناشد الأهالي الرئيس عبد الفتاح السيسي واللواء أحمد راشد محافظ الجيزة و المهندس ممدوح رسلان رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي و المهندس منصور بدوي رئيس شركة مياه الشرب بمحافظة الجيزة و كافة المسئولين في الدولة النظر في مشكلة قطع المياه عن منازلهم والسماح لهم بتوصيل المياه واسترداد العدادات لحين تدبير المبالغ المطلوبة على كل منزل نظرا لظروفهم المعيشية الصعبة وقلة حيلتهم وإيمانا منهم أن الدولة لن تتركهم وحدهم في هذه الظروف التي تسببت فيها جائحة كورونا وندرة العمل خاصة للعمال والحرفيين و كبار السن والأرامل والأطفال الفقراء الذين يقولون لو كنا نستطيع ما كنا قد أخرنا السداد حتى قطعوا عنا المياه .

احصائيات كورونا في مصر اليوم
16

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

111

الحالات الجديدة

5869

اجمالي اعداد الوفيات

94374

عدد حالات الشفاء

102736

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى