فن وثقافة

أمينة العلي تُغضب السعوديين .. تعرف على السبب

أغضبت الفنانة أمينة العلي السعوديين  بعد قيامها بنشر مقطعا إباحيا بسعودي على حسابها الشخصي، مما أثارت حالة من الجدل و الغضب في وسائل التواصل الإجتماعي.

أمينة العلي

و الغريب في الأمر أن الفنانة المغربية أمينة العلي  قامت بنشر صورتين عبر حسابها على تطبيق “سناب شات” تضمنتا المحادثة بينها وبين شاب سعودي من متابعينها.

وليست  هذه هى المرة الأولى التى تُغضب فيها الفنانة المغربية أمينة العلي السعوديين والمقيمة في المملكة العربية السعودية حيث قامت من قبل  بنشر فيديو ظهرت فيه وهي تقوم بعمل بعض من الإشارات والحركات بطريقة إباحية وبذيئة لأحد متابعيها الذي طلب منها الاحتشام.

وقيامها أيضا بنشر فيديو أخر كارثي، حيث نصحت المتابعين من خلال الفيديو أن يقوموا باستخدام مادة الكلوروكس وهو عبارة عن منظف الملابس والأرضيات الشهير فيقوموا باستخدامه لبشرتهم مما يعطيها النضارة.

المتابعين للفنانة أمينة العلي طالبوا بإلقاء القبض عليها لما يترتب على ذلك من حدوث الكوارث في حالة استمع أي أحد من متابعيها لكلامها عن جهل وقام باستخدامه.

أمينة العلي

وردت أمينة العلي: “رجع اعتذر قبلت اعتذاره.. لكن قسم بالله اللي يرسل مقطع إباحي بعد كده مكتب المحاماة بيتصرف معاهم.. طفح الكيل”.

وكانت أمينة العلي أثارت ضجة كبيرة بعد قيامها بحركة بذيئة بيدها ردًا على أحد متابعيها خلال فيديو مباشر لها على إنستغرام .

حيث تمنع النيابة العامة في المملكة العربية السعودية الترويج لمثل تلك الدعايات حتى لو من باب السخرية مما يعتبر تجريم بشكل شري لأنه يعتبر جناية عمدا على النفس وأن يتم تعريضها للتهلكة.

أمينة العلي

من هى أمينة العلي التى أثارت جدلا في السعودية ؟

أمينة العلي ممثلة مغربية تعيش في السعودية  ولدت في 27 يناير 1990 في جدة

ولدت في مدينة جدة غرب المملكة العربية السعودية، بدأت مشوارها الفني عام 2010 بتوقيع عقد مع «شركة الصدف للإنتاج الفني» ولكن فسخت العقد بعد فترة لسبب، بدأت شهرتها عندما قامت الفنانة ميساء مغربي بترشيحها للمشاركة بمسلسل لعبة المرأة رجل، شاركت بعد ذلك بالعديد من الأعمال التلفزيونية ولها مشاركات عدة بالأعمال المسرحية.

 

احصائيات كورونا في مصر اليوم
10

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

123

الحالات الجديدة

6130

اجمالي اعداد الوفيات

98314

عدد حالات الشفاء

105547

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى