جبال السكر تخزن علي أرض شركة الدلتا وأهالي كفر الشيخ تبحث عن كيلو لدي تجار الممنوعات

كميات من السكلا

2016-12-24 20:33:46
أشرف الحداد

في الوقت الذي يوجد 30 ألف طن سكر، مشونة بمخازن شركه الدلتا للسكر ، بمصنع بنجر الحامول بمحافظة كفر الشيخ ، مخزنة في العراء معرضة للتلف التام نتيجة للظروف الجوية الحالية، وشعب كفر الشيخ، يتعرض للمهانة للحصول على كيلو سكر ، حيث أن الحصول على المخدرات أسهل ويتم الحصول على كيلو السكر ب 20 جنيه، وتتسائل جماهير المحافظة ما هي المشكلة؟

وأين إدارة هذه الشركة؟ ولما الإصرار على البيع للشركة القابضه الحكوميه بسعر الطن 4050 جنيه، أو ترك السكر للتلف لتأديب الشركه، حيث أعلنت الشركة القابضة أن سعر  البيع لطن السكر ب10050 جنيه.


وبحسبه بسيطة لو الشركة بها مجلس إدارة لا يقف مع الفساد يكون 30000 طن سكر بسعر القابضة 4050 جنية

وبالسعر الجديد 10050 جنيه.
ليصبح عائد الربح علي الشركة 180 مليون جنيه،
هذا بخلاف الكمية السابق بيعها من إنتاج الموسم السابق وهي 226000 طن يمكن حساب أرباح الشركة والتي تكون عائدها على المساهمين والعاملين، وما يحدث الآن هو التخطيط على ترحيل هذه الكمية الموجودة على الأرض بسعر التكلفة في الميزانية بعد أيام قليلة. 
وأكد أحد المساهمين في الشركة، والعضو المنتدب السابق إنه لو تم ذلك سيتقدم ببلاغ إلى النائب العام بإهدار المال العام وحقوق المساهمين، وأضاف المساهم أن كل الموانئ المصرية جاري تفريغ السكر المستورد بها لصالح حيتان السكر ويباع الطن ب 11300 جنيه، متسائلا: من أين للحيتان ليدبروا العملة الصعبة "الدولارات" ليستوردوا بها، مؤكدا أنها مخططات الخراب لإقتصاد مصر.
كما دعا العضو المنتدب السابق، الجهات الرقابية لانقاذ البلد من براثن هذه العصابات.
مشيراً إلي عصابة وانتيمات إدارات شركات السكر التي هي أساس الفساد، ولفت العضو المنتدب السابق، إلي أن الأمور واضحة قائلاً : دى مش جبال ده إنتاج السكر اللى مركون فى مصنع الحامول.  
واستطرد: لصالح مين جبال السكر دي متسابه كده والناس مش لاقيه كيلو  سكر أمال لو شفتم باقى المصانع.

وأضاف كل من: رضا عريف رئيس قسم بإدارة الإنتاج ، وميمي الوكيل كبير فنيين بإدارة الإنتاج بشركة الدلتا للسكر، أننا نرى آلاف الأطنان من السكر على أرض مصنع سكر الحامول، مخزنة في العراء، واهالينا بالمحافظة لا يجدون كيلو واحد بالرغم من أن إنتاج السكر الجديد إقترب ولا يوجد ما يمنع توزيع آلاف الأطنان علي المواطنين عن طريق المسؤلين بالمحافظة بشكل عادل في التوزيع خاصة في المناطق المحرومة الفقيرة مثل القري الريفية والعشوائيات، خاصة وأن السكر لا يوجد بالمحلات بالسعر الحر، ويناشد عريف والوكيل محافظ كفر الشيخ بسرعة صرف كميات السكر الموجودة بالمصنع، ولو تطلب الأمر الإستعانة بوسائل النقل المختلفة المصنع، وتوزيعها على المواطنين علي مستوي أنحاء قري ومراكز المحافظة للحد من ظاهرة القهر والاستياء والسخط الذي أصاب شعب المحافظة من بطء نقل جبال السكر الموجودة داخل المصنع وتوزيعها بشكل عادل عليهم.

 

جبال السكر تخزن علي أرض شركة الدلتا وأهالي كفر الشيخ تبحث عن كيلو لدي تجار الممنوعات
اطبع الخبر
© 2013 MisrAlbalad.com All Rights Reserved
Powered by Nile Multimedia