• وزير الرياضة يهنئ الفراعنة بالفوز على بولندا في
  • وزير الرياضة يؤازر الفراعنة أمام بولندا فى بطولة
  • وزير النقل يتابع أعمال تنفيذ الطريق الدائري
  • إجازة عيد الأضحى من الخميس حتى الاثنين
  • القضاء على 8 تكفيريين وتدمير 6 أوكار للإرهابيين
  • مرصد الإفتاء يحذر من مضاعفة تجنيد "بوكو حرام"
إلى أرض الفيروز
بقلم -ابراهيم خليل ابراهيم

شعب سيناء الحبيب ضرب القدوة والمثل في الوطنية المخلصة وسطر مشايخ وعواقل سيناء بطولات عظيمة في سجلات الوطن حيث تمسكوا بأرضهم ولم يغادروها عندما احتلت إسرائيل سيناء عام 1967 بل كان أهالي سيناء العيون للمخابرات الحربية وجعلوا سيناء كتابا مفتوحا أمام القيادة والمخابرات المصرية وبعد اعتزال ليلي مراد الفن عقب فيلمها الأخير الحبيب المجهول عام 1955 وبعد نكسة 1967 ابتعدت ليلى مراد عن الغناء ولكن الإذاعي القدير جلال معوض المشرف على شئون الغناء والموسيقي بالإذاعة وقتئذ أستطاع إقناع الفنانة ليلى مراد بالعودة إلى الغناء لتساند وطنها وبعد جلسة فنيه بينهما قامت بتسجيل 12 لحنا في هذه الفترة لكبار الملحنين مثل بليغ حمدي وحلمي بكر ومحمد سلطان وعز الدين حسني لكن تم حبسها في إدراج الإذاعة ولم يتم إذاعتهم سوي مرة واحدة ومن هذه الأغاني  (  يارايح علي صحراء سيناء ) التي قدمتها مؤازرة للجنود المصريين خير أجناد الأرض وهذه الأغنية من كلمات الشاعر فتحي قورة وألحان الموسيقار منير مراد وغناء ليلى مراد .

أيضا عندما استمع الشاعر محمد كمال بدر إلى بيان عبور قواتنا المسلحة قناة السويس واقتحام خط بارليف الحصين لتحرير سيناء كتب :

   التار نده علينا ..

جبنا السلاح وجينا

لشطنا الجريح ورملنا الحزينة ..

بالأحضان بالأحضان يا سينا ..

اتصل الشاعر محمد كمال بدر بالإذاعي وجدي الحكيم مسئول الغناء بالإذاعة وأملاه الكلمات ولحنها الموسيقار أحمد صدقي وغنتها المجموعة وتعد هذه الأغنية أيضا من أوليات أغنيات العبور .

أيضا الفنان عبد الحليم حافظ ببعد نصر أكتوبر بحث عن صديقه الشاعر عبد الرحمن الابنودي فلم يجده في مصر وعرف أنه في دولة أخرى فحصل على رقم تليفونه واتصل به وقال له : أنت كتبت العديد من الأغنيات الوطنية قبل انتصار أكتوبر 1973م وبعد هذا الانتصار العظيم أنا عايز أشدو بكلمات وطنية تكتبها أنت فكتب الشاعر عبد الرحمن الأبنودى أغنية ( صباح الخير يا سينا ) ولحنها الموسيقار كمال الطويل وسجلها عبد الحليم حافظ عام 1974 في استديو الإذاعة وكانت معه حقائب السفر للخروج من الاستديو إلى المطار للسفر خارج مصر لاستكمال علاجه وبعد أن انتهى من الغناء قال للشاعر عبد الرحمن الأبنودي أعذرني ياعبد الرحمن أنني غنتها بهذه الطريقة فأنا متعب جدا فقال الأبنودي بالعكس ياحليم أنت غنتها كأرق مايكون .                     

كما غنت الفنانة شادية من كلمات عبد الوهاب محمد والحان جمال سلامة مصر اليوم في عيد يوم 25 أبريل عام 1982 في الحفل الذي أقيم على مسرح نادي الضباط للقوات المسلحة بالزمالك بمناسبة الاحتفال بتحرير سيناء الحبيبة كما غنت ياسمين الخيام مع أسامة رؤف طالعين على أرض الفيروز من كلمات عبد السلام أمين وألحان محمد الموجي وفي 27 ابريل عام 1988 غنى إسماعيل عبد السميع حجاب الشهير بمغرد حجاب العريس تسلم وتعيش .

هذا على سبيل المثال لاالحصر وقد قام الفن وتحديدا الأغنية بالدور المناسب تجاه سيناء الحبيبة ولكن بجانب ذلك فإن سيناء تحتاج إلى التنمية الشاملة أسعد القرار رقم 147 لسنة 216 الذي أصدره رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي والخاص بإنشاء جامعة العريش أهالي سيناء كما أقيمت مشروعات تستحق التقدير وننتظر المزيد حتى نعوض أهالي سيناء عن الفترات الماضية التي عانوا خلالها من الإهمال وقبل أن نفترق تحية إلى أهالينا في سيناء وإلى الشعب المصري العظيم .

© 2017 حقوق الطبع والنشر محفوظة | MisrAlbalad.com
Powered by Nile Multimedia