دنيا ودين

.محافظ كفرالشيخ يشهد احتفال الأوقاف بالمولد النبوي الشريف..نائباً عن السيد رئيس الجمهورية

كتب – شريف العقدة:

شهد الدكتور إسماعيل عبدالحميد طه، محافظ كفرالشيخ ، مساء اليوم الأحد، الاحتفال الذى إقامته وزارة الاوقاف بمناسبة المولد النبوي الشريف بمسجد الملك بمدينة كفرالشيخ، نائباً عن السيد رئيس الجمهورية، رافقه اللواء فريد مصطفى، مساعد وزير الداخلية_مدير أمن كفرالشيخ، والمهندس راضي أمين، السكرتير العام للمحافظة، والمحاسب محمد ابوغنيمة، السكرتير العام المساعد، والعميد سامح الطنوبى، المستشار العسكري للمحافظة، والشيخ سعد الفقى، وكيل وزارة الاوقاف بكفرالشيخ.

 

بدأ الاحتفال بتلاوة لآيات القرآن الكريم للشيخ القارئ الشيخ قطب الطويل، ثم أعقبها كلمة الشيخ سعد الفقى، والتي جاءت تحت عنوان ” الرحمة المهداة “، قال فيها ” إن الرسول صلى الله عليه وسلم قدوة حسنة نهتدى به في الظلمات وبعث رحمة للعالمين وكان صلى الله عليه وسلم خلقه القرآن، ونقف من خلال تعاليمه في وجه الإرهاب الأعمى وسفك دماء الأبرياء التي نهى عنها الرسول عليه الصلاة والسلام “.

 

أضاف ” الفقى ” أن الرسول مهما تعرض من مواقف لا يغضب ولم يغضب إلا إذا انتهكت حرمات الله في أرضه أو إذا طُلب منه أن يتشفع في حد من حدود الله، موضحاً أن نبينا محمد صلى الله عليه وسلم آية من آيات الله، وعجيبة من عجائب الكون، فهو نبي الرحمة، والنعمة المهداة إلى الأمة، صاحب الخلق الفاضل الرفيع، وقد شهد الله تعالى له بقوله: ” وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ “، فحري بنا أن نتعرف على أخلاقه صلى الله عليه وسلم لنقتدي بها في جميع شئون حياتنا.

 

وأشار الفقى أن من حب النبي الكريم (ص ) لأصحابه قال ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” لا تبلغونى عن أصحابي شيء اكره فأنى احب ان اخرج اليكم وانا سليم الصدر “، في إشارة الى حسن الظن بين المسلمين بعضهم بعض.

 

كما ألقى الشيخ عطا بسيوني، إمام الدعوة بالأوقاف، كلمة قال فيها؛ ان النبي الكريم علمنا الأدب، وعلمنا كيف نتكلم، وتكلم عن الحياء فذكر أن الرسول الكريم ( ص ) كان أشد حياء من الفتاة في بيت أهلها؛ فقال ” كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد حياءً من العذراء في خدرها “.

 

واختتم الحفل بايات الذكر الحكيم من القران الكريم تلاوة الشيخ قطب الطويل ثم الابتهالات الدينية للشيخ محمد قطب.

 

وقدم محافظ كفرالشيخ التهنئة لأبناء وأجهزة المحافظة بمناسبة المولد النبوي الشريف، داعيًا المولى العلى القدير أن يعيد عليهم هذه المناسبة العطرة بالخير واليمن والبركات، وأن يعم الرخاء والنماء أرجاء المحافظة، مطالباً القيادات التنفيذية بمضاعفة الجهود لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة على أرض محافظة كفرالشيخ.

 

وذلك بحضور الدكتور على ابوشوشة، نائب رئيس الجامعة، والمهندس على عبدالستار، رئيس مركز ومدينة كفرالشيخ، واللواء خالد مرسى، رئيس مركز ومدينة دسوق، واللواء شعبان مبروك، رئيس مركز ومدينة بيلا، واللواء على صلاح، رئيس مركز ومدينة سيدى سالم، واللواء عصام رصاص، رئيس مركز ومدينة مطوبس، والمهندس طلعت عبدالقادر، رئيس مركز ومدينة بلطيم، والمحاسب نصر الريس، رئيس مركز ومدينة الرياض، والمهندس عاصم القطان، وكيل وزارة الكهرباء، والمهندس اشرف محمدى، وكيل وزارة الرى، والمهندس محمد محجوب، رئيس مدينة برج البرلس، والدكتور فيصل جودة وكيل وزارة الصحة، والمهندس عماد حبيب، وكيل وزارة التموين، واللواء شكرى الجندى، والعميد سيد احمد محمد سيد احمد، أعضاء مجلس النواب، واللواء ناصر رشاد، نائب مدير الأمن_حكمدار المديرية، والدكتور الغمرى الشوادفى، والدكتور وائل سرحان، وكيل مديرية الصحة، والمهندس هشام فتحى، مدير عام جهاز النظافة والتجميل، والشيخ عطا بسيونى، مدير عام الدعوة، وعدد من رجال الأوقاف والأزهر الشريف، القيادات الأمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق