الخميس 19 يوليو 2018 الساعة 7:17 م

انتبهى .. فلا تتجاهلى هذه السلوكيات لطفلك

الرئيسية / الأسرة / طفولة / انتبهى .. فلا تتجاهلى هذه السلوكيات لطفلك
ارشيفية

كتبت –  هبه على :

التربية مش ساهلة و لكنها تحتاج لمزيد من الصبر على تعديل سلوكيات الاطفال الخاطئة و التى لا يمكن تجاهلها و كيفية التعامل معها حتى لا تكبر مع طفلك و تصبح جزء من شخصيته ، و اليك بعض السلوكيات التى لا يجب تجاهلها مع طفلك.

السرقة : 

يجب الاهتمام باسلوبك فى حل هذه المشكلة ، فيجب عليك اتباع الهدوء و خاصة لو كانت المرة الاولى فيجب التحدث مع طفلك و معرفه ما اسبابه و دوافعه لفعل ذلك السلوك و التحدث معه انه اخطأ بصورة بسيطة ثم اجعليه يعيد الشىء الذى اخذه ، و يجب ان تعرفى انه من الممكن ان يكون ابنك يتبع ذلك التصرف نتيجه لمشاكل بداخل نفسيته لا يعرف كيف يعبر عنها لصغر سنه فتقربى منه و استمعى له لتعرفى ما بداخله .

الكذب : 

اولا يجب ان تكون طريقتك فى التحدث الى صغيرك هادئة و فسرى له ضرورة الصدق فى العلاقات بين الناس ، و ان الانسان الصادق يحبه و يحترمه الناس اكثر و حاولى معرفه اسباب كذبه فلربما كان يخاف من العقاب الشديد ، او انه لا يثق بنفسه بالقدر الكافى ، و لربما ايضا انه لا يدرك انه يكذب فلا تنسى ان خيال الاطفال خصب للغاية فيمكن انه يكون فقط يتخيل قصص و يعيشها ، و لكن فقط فقط تاكدى انه لا يعانى من اى ضغوط نفسيه اخرى تجعله يسلك ذلك السلوك .

عدم احترام الآخرين و العنف : 

علمى طفلك كيف يستطيع الحفاظ على هدوئه و الاستماع الى آراء الاخرين حتى و ان كانت معارضه لآرائه و رغباته و تعليمه الطريقة الصحيحة للتعبير عن مشاعره ، فلا يجب ان تتجاهلى ذلك السلوك عند تكراره فلو تكرر احرميه من اشيائه المفضله بعض الوقت حتى بنتهى من ذلك السلوك.

العنف عند اللعب : 

قد تلاحظين تصرف ابنك العنيف عند اللهب مثل انه يضرب اصدقائه او اقاربه من الاطفال دون سبب ، او انه يكسر العابه ليس للاستكشاف و لكن من باب العنف و الضرب فيجب عليك الانتباه الى هذه السلوكيات فلربما انه يشاهد مشاهد عنف و ضرب كثيرة فى الافلام و التلفزيون او يشاهد مشاجرات امامه و عنف فى المنزل ، فيجب عليك معرفه اسباب ذلك السلوك و العمل على تعديله من خلال تغيير اسبابه و تهدئة طفلك و التحدث معه .

 

قد يعجبك أيضا‎

شاهد أيضاً

“الطفولة والامومة” يكشف تفاصيل بيع احدى الأطفال على الانترنت

كتب – اسماعيل الخولى أعلن المجلس القومى للطفولة والأمومة التابع لوزارة الصحة والسكان، عن الوصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.