مقالات والابداع

رجاء السلمى يكتب: عندما يتحول حلم رياضيو السعودية إلى حقيقة..مع الأمير عبد العزيزالفيصل

لا يختلف اثنان على أن وجود سمو الأمير عبد العزيز بن تركى الفيصل ، رئيساً لهيئة الرياضة فى  السعودية يعد مكسباً كبيراً.. حيث يتمتع بالخبرة فى هذا المجال، كونه كان رياضياً مميزاً وأحد أبرز من مثلوا المملكة فى معترقات كثيرة على كافة المستويات والأصعدة.
 وساهم سمو الأمير عبد العزيز بن تركى الفيصل، فى رفع علم السعودية كثيراً عندما كان بارزاً فى رياضة سباق السيارات، والآن وبنفس هذه الهمه والحماس منقطع النظير ، يبذل سمو الأمير كل ما فى وسعه ليرفرف علم السعودية فى كل مكان من خلال توهج الألعاب الرياضة ووصولها إلى أعلى مستوى من الكفاءة.. وذلك  من خلال وضعه برنامجاً زمنياً للإرتقاء بتلك الألعاب لتحقق آمال كل السعوديين ويحول حلمهم إلى حقيقة ملموسة .
والأمير عبد العزيز بن تركى الفيصل “عاشق المملكة” منذ نعومه أظافره ، لا يكل ولا يهدأ منذ جلوسه على هذا الكرسى بتكليف من سمو  ولى العهد محمد بن سلمان أطال الله عمره ، ويصول ويجول بكل بلدان العالم ويوصل الليل بالنهار ، سعياً لتطوير الرياضة بالمملكة من خلال آفاق جديدة .
والأيام الماضية شهدت تحركات لسمو الأمير عبد العزيز ، خارج المملكة وعقد عدة آجتماعات موسعة ، وخرج بالعديد من الأفكار التى ستساهم فى ضمان التمثيل المشرف والفوز ببطولات وألقاب يحققها الأبطال السعوديين فى كل المحافل التى سيشاركون فيها.
كل التوفيق لسمو الأمير عبد العزيز بن تركى الفيصل ، فى مهمته..وكم أنا سعيد جداً بالعمل معه، وأتمنى أن ينجز ما وكل له من عمل على أكمل وجه.. ولا يسعنى هنا أيضا إلا أن أشيد بجهود معالي المستشار تركي آل الشيخ رئيس الهيئة الأسبق ،وأمنيتي له السداد  فى هيئة الترفيه لإسعاد كل أبناء السعودية الأشقاء.. وأخيراً وليس آخراً عاشت السعودية أرضاً وشعباً تحت قيادة حكيمة هدفها عزة ورفعة السعوديين فى كل حدب وصوب بأرجاء المعمورة .
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق