سياراتمنوعات

درشال ترعى صناعة تحويل سيارات البنزين لكهربائية في مصر

حسن دسوقي: التكنولوجيا هى الركيزة الأساسية التى تقوم عليها النهضة

كتب – محمد عيد:

تطورت فى الآونة الاخيرة تكنولوجيا صناعة السيارات فى العالم، حتى وصلت التقنيات الحديثة إلى تشغيل السيارة بالطاقة الكهربائية، بدلًا من الوقود، ويعد هذا الابتكار الأحدث فى العالم؛ حيث تم وصفه بأنه من الطاقات النظيفة، وذلك ما يرجو إليه العالم الآن بتحويل أى صناعة إلى طاقات نظيفة صديقة للبيئة، وذلك من أجل بيئة نظيفة وحياة أفضل خالية من التلوث.

واستمرارًا لمسيرة التكنولوجيا التى اشتهرت فى دول أوروبا قررت شركة درشال فى أن تمد جسور هذا الاختراع داخل مصر؛حتى تواكب التطور التكنولوجى الحديث، و بناءًا على ذلك، أقامت مصنع بالشراكة مع الشركة الهندسية لتصنيع بطاريات السيارات الكهربائية وتحويل السيارات التى تعمل بالنزين إلى سيارة تعمل كليا بالكهرباء، ومن أجل تعزيز هذا التطور التكنولجى الهائل هدفت فى أن تكون هذه الصناعة التكنولوجية الحديثة نتاج مصرى خالص يقوم بإنتاجة شباب المهندسين والفنيين المصريين الذين لا يختلفون عن نظرائهم من الغرب .

كما حرص “حسن دسوقى” رئيس مجلس إدارة “درشال “على تدعيم الشباب من أجل نهضة مصر التى يرى من وجهته أنها رائدة العلوم والتطور منذ الأزل وما زالت، وذلك من خلال تدريب الشباب على أيدى أفضل المتخصصين فى مجال الهندسة الكهربائية والميكانيكية بمصنعهم بمدينة حلوان والذى قد بدأوا بالفعل تحويل السيارات من البنزين الى الكهرباء وتصنيع البطاريات وأيضاً  الشواحن الخاصة بها  .

وأشار دسوقي، إلى أن التكنولوجيا هى الركيزة الأساسية التى تقوم عليها نهضة ومن خلال ذلك قام بتوقيع بروتوكول تعاون بين جامعتى عين شمس وزويل لتدريب الشباب على ايدى كبار الأساتذة بجامعة زويل من بينهم الدكتور عمرو حلمى  أستاذ الهندسة الميكانيكية والدكتور ابراهيم عمران أستاذ الهندسة بجامعة عين شمس واللواء أمين رئيس مجلس إدارة الشركة الهندسية.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق