Exclusiveأخبار مصر

“سعفان” يكرم 17 شركة إلحاق عمالة مصرية بالخارج

كتب: سمير عبدالشكور

كرم وزير القوي العاملة محمد سعفان، اليوم الثلاثاء، 17 شركة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج بمنحهم دروع وشهادات تقدير، على ما قدموه من جهودٍ خلال موسم الحج  العام الماضي، الأمر الذي أسهم بصورةٍ ملحوظةٍ في نجاحِه بصورةٍ كبيرة، وحقيق نتائج متميزة ملموسة، وأسفر عن نجاح 57 شركة لإلحاق العمالة المصرية في الخارج في إلحاق أكثر من  30 ألف مصريا للعمل خلال فترة الحج بالمملكة العربية السعودية منهم 13 ألفا و478 سائقا، و2144 فنيا ، و11الفا و 28 عاملا، وغيرهم من مختلف المهن من جزارين، وطهاة، ومقدمي طعام، وسائر المهن التي وفرتها هذه الشركات خلال موسم الحج.

حضر التكريم ، محمد ناصر السبيعي القنصل العام للملكة العربية السعودية بالقاهرة، فراس حسن أل سليم نائب القنصل العام،   ناصح النفيعي نائب قنصل المملكة  بالإسكندرية، ورؤساء مجلس إدارة وممثلي شركات الحاق العمالة المصرية بالخارج.

وفي بداية كلمته توجه “سعفان” للحضور أن يحمل العام الجديد كل الخير والتوفيق ، مشيدا بمواقف المملكة قيادةً وشعبًا تجاه مصر على جميع الأصعدة، والتي تعكس الروابط التاريخية والمودة المتأصلة والتحالف الاستراتيجي الوطيد بين الدولتين، فضلا عن حرص المملكة على تعزيز التعاون مع مصر على جميع المستويات والتنسيق معها بشكل دوري إزاء مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

ودعا الله عز وجل أن يحمل العام الجديد لمصر العزيزة دوام الاستقرار والأمان والتقدم مقدما ، الشكر لأصحاب الأعمال وممثلو شركات إلحاق العمالة، الذين عملوا بجدٍ وتفان خلال أعمال موسم الحج في العام الماضي.

وقال الوزير :إن موسم 2016 كان به الكثير من المغالطات ، حيث ارتأت وزارة القوى العاملة المصرية، ووزارة العمل بالمملكة العربية السعودية رفض هذه المغالطات وتم الاتفاق علي أن يكون هناك مزيد من الشفافية فى العمل .

وأعرب سعفان عن شكره لفريق العمل وعلى رأسهم الإدارة المركزية للتشغيل التي أسهمت بدور كبير في نجاح موسمي الحج في العامين الماضيين ، متمنيا أن يكون الموسم القادم يحمل مزيدا من الشفافية وهو الامر الذي لن يتأتي إلا من خلال دعم الشركات التي عملت بحرفية وإخلاص.

وقال الوزير :إن وزارة القوى العاملة لا تدخرُ جهدًا في حماية ورعاية جميع عمال مصر، وتبذل الغالي والنفيس لتذليل الصعاب التي تواجههم والعمل الدائم على حمايتهم ورعايتهم وصون كافة حقوقهم، مشيرا إلي أننا نكرم الشركات التي أسهمت بدورٍ فاعلٍ في هذا الدور الرئيسي المنوط بالوزارة القيام به لخدمة عمال مصر، كي يكون حافزًا ودافعًا لجميع الشركات لتأديةِ أعمالها على الوجه المطلوب، إعمالًا لقول الحق سبحانه وتعالى: “وقل اعملوا فسيرى اللهُ عملكم ورسوله والمؤمنون”، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: “إنَّ الله يُحِبُّ إذا عَمِلَ أحدُكُم عَمَلًا أن يتقنه”.

ووجه “سعفان” الشكر لجميع عمال مصر، الشرفاء الأوفياء، رأسُ مال الدولة المصرية, وأساسُ تقدمها وازدهارها في شتى المجالات، وعلى جميعِ الأصعدة، اقتصاديًا واجتماعيًا، بما بذلوه ويبذلونَهُ دائمًا في سبيلِ تقدم اقتصاد بلدهم الحبيب مصر، وبما يتسمونَ به من أمانةٍ وإخلاصٍ وتفانٍ في العمل، وقدراتٍ فَذَّة قَلَّ أنْ تجدَ لها نظيرًا، باعتبارهم أساس الاقتصاد المتين في عملية البناء والتنمية ودفع وزيادة الإنتاج المصري.

وأخيرًا أقول لجميعِ عمال مصر.. أنتم سواعدُ البناءِ والتنمية.. أنتم سواعدُ الوطن، مصرُ تحلمُ بكم، وبكم مصرُ أفضل دائمًا، بآمالِكُم وأحلامكم وطموحاتكم سنصلُ بمصر لبرِّ الأمانِ بإذن الله، وتحقيقُ ما نصبو إليه جميعًا من تنميةٍ مستدامة.. أخلصوا العمل لله.. ابذلوا مزيدًا من الجُهد والعرق لبناءِ بلدكم، والله دائمًا معكم يحفظكم ويرعاكم ويسددُ خطاكم”.

أشكركم، وتحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر.

من جانبه أكد  القنصل العام محمد ناصر السبيعي أهمية التعاون والتكاتف الأمثل الذي تم بين شركات إلحاق العمالة، مما أدى إلى هذا النجاح المبهر لموسم الحج هذا العام وجعله موسمًا مميزًا، بما يسهمُ مساهمًة فاعلة في خمة المواطن المصري والمملكة العربية السعودية.

وقدم خالص شكره وتقديرهِ للوزير على سعيهِ الدؤوب لخدمة العمال، وعمله المضني على إنجاح موسم الحج، وتكريمه للشركات التي ساهمت في ذلك، متمنيًا المزيد من النجاح في الأعوام المقبلة.

من جانبه أكد سعيد هندي ممثل شركات إلحاق العمالة أن هذا التكريم لشركات إلحاق العمالة يعتبرُ الأول من نوعه، مما يعدُّ حافزًا كبيرًا لجميع شركات إلحاق العمالة على بذل المزيد من الجُهد للارتقاء بمستوى شركات إلحاق العمالة المصرية، مقدمًا الشكر والتقدير للوزير على هذا التكريم وهذا المبادرة الفاعلة بالتعاون مع قنصليات المملكة العربية السعودية الذين قدموا كل سُبُل التعاون والتكاتف لإنجاح هذا الموسم كجُهد كبير يُذكر فيُشكر، لرفعِ اسم مصر عاليًا دائمًا بين جميع الأمم بسواعد أبنائها وعمالها.

وفيما يلي أسماء الشركات المتميزة والمكرمين وهم : محمد السيد عبد العال  ( شركة الجيزة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي شركة دله ) ، وسعاد عبد المطلب سيد ( شركة نسائم الخير لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي شركة درة المدينة )، ومحمود شعبان المعراج ( شركة نسر الخليج لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي شركة رواحل ) ، وخالد شوقي محمد ( شركة البركة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج، وكيلها السعودي شركة حافل ) ، ومحمد فتحي عبد العزيز ( شركة المحبة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج، وكيلها السعودي شركة العربية للنقل ) ، ومحمد فتحي عبد الرحمن السكوت ( شركة الجامعة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي شركة أبو سرهد ) .

كما شملت الشركات المتميزة والمكرمين: رمضان شحاتة الخطيب (شركة الخطيب لإلحاق العمالة المصرية بالخارج، وكيلها السعودي البنك الإسلامي ) ، وعلاء عبد الحميد قطب ( شركة العمدة لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي البنك الإسلامي ) ، وسعيد عبد العزيز الخباز ( شركة أبو خليل لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي البنك الإسلامي ) ، وياسر محمد محمد ( شركة حلول  لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي البنك الإسلامي ) ، ويونس أحمد على ( شركة الفيحاء  لإلحاق العمالة المصرية بالخارج، وكيلها السعودي مكتب الوكلاء الموحد ) ، وهاني محمد سعيد ( شركة الفهد الدولي لإلحاق العمالة المصرية بالخارج، وكيلها السعودي مكتب الوكلاء الموحد)، و فريد على محمد ( شركة الجابر لإلحاق العمالة المصرية بالخارج – وكيلها السعودي شركة تبارك ) ، أحمد مرعى إبراهيم ( شركة مرعى لإلحاق العمالة المصرية بالخارج، وكيلها السعودي مؤسسة مرعى )، ومحمد رمضان احمد ( شركة أبو العلا لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي شركة قايد ) ، ومحمد على صادق ( شركة موارد لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ،  وكيلها السعودي البنك الإسلامي ) ، وهندي مصطفى هندي (شركة الهندى لإلحاق العمالة المصرية بالخارج ، وكيلها السعودي شركة أم القرى ) .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق