مقالات والابداع

بهاء المهندس يكتب : الرئيس السيسى يجيد صناعة التاريخ‎

لا أحد يستطيع أن ينكر أن أنظار العالم أجمع أتجهت إلى مصر أثناء افتتاح الرئيس السيسى لمسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح  بحضور الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين وبحضور سفراء من مختلف الدول الصديقة لمصر وحينما نكتب أن الرئيس السيسى يجيد صناعة التاريخ فهذه هى الحقيقة فمنذ أن انكشفت غمة حكم الجماعة الإرهابية التى أساءت للدين الإسلامى قبل أن تسىء لجماعة الإخوان المسلمين وقام المصريون بثورة 30 يونيو 2013 وتولى بعد ذلك المستشار عدلى منصور وبعد عام تولى المشير عبد الفتاح السيسى مقاليد حكم البلاد بتاريخ 8 يونيو 2014 وبدأ يفكر هو ورجال الوطن المخلصين كيف يمكن لنا إنقاذ هذا الوطن وافشال كل المخططات التى تحاك ضده من قوى دولية إعتادت إن تبنى أمجادها على نهب ثروات الشعوب وتريد إشعال مصر بالفتن الطائفية وفى 6 يناير 2015 سجل التاريخ أول زيارة رسمية لرئيس مصرى للكاتدرائية المرقسية بالعباسية وسط ذهول من الحاضرين وتعالت الأصوات بالترحيب بالرئيس السيسى وبعد ذلك بدأ السيسى يصنع تاريخ مصر الحديثة واتخذ القرار بإنشاء قناة السويس الجديدة فى مدة لا تزيد عن عام واحد وبسواعد  المصريين وتم افتتاح قناة السويس الجديدة وسط مشاركة دولية فى 6 أغسطس 2015 لكى يسطر التاريخ بحروف من نور إرادة وعزيمة المصريين كما سجل التاريخ أيضا أن الرئيس السيسى هو أول رئيس مصرى يحضر 5 دورات متتالية لﻷمم المتحدة وطالب العالم كله بضرورة مكافحة الإرهاب لكى يعيش الجميع فى أمن وسلام ومحبة  ولقد استطاع السيسى أن يحتضن أبناء القارة الأفريقية و إفشال مخطط منع المياه عن مصر بفزاعة سد النهضة  الأثيوبي ولكن بحنكة الرئيس وبمصداقيتة أثبت للعالم كله أن مصر وأفريقيا يد واحدة  وفى 5 نوفمبر 2017 انطلق متتدى شباب العالم بشرم الشيخ ليكون قناة للحوار بين شباب العالم لدعم مسيرة السلام والتقارب بين الشعوب وفى 6 يناير 2017 ومن داخل الكاتدرائية المرقسية بالعباسية سجل التاريخ أيضا اعلان الرئيس السيسى إنشاء أكبر مسجد وكنيسة فى العاصمة الإدارية وها هو التاريخ يسجل فى 6 يناير 2019 إفتتاح مسجد الفتاح العليم وكنيسة ميلاد المسيح وهو حدث عالمى صنعه الرئيس السيسى لكى يؤكد للعالم كله أن مصر بلد التسامح والمحبة والسلام وسوف يسطر التاريخ مزيدا من إنجازات الرئيس السيسى التى ستتحقق على أرض مصر  وجعلها فى مصاف الدول المتقدمة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق